الشارع المغاربي – أحداث الشّغب بتالة: بطاقات إيداع بالسجن ضدّ 9 موقوفين وإبقاء 7 آخرين في حالة سراح
1000x300

أحداث الشّغب بتالة: بطاقات إيداع بالسجن ضدّ 9 موقوفين وإبقاء 7 آخرين في حالة سراح

13 يناير، 2019

الشارع المغاربي : أصدرت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالقصرين بطاقات إيداع بالسجن ضدّ 9 موقوفين وأبقت 7 آخرين بحالة سراح في قضية “أحداث الشغب بتالة”.

وفي هذا الإطار، قال الناطق الرسمي بإسم المحكمة المذكورة ومساعد وكيل الجمهورية أشرف اليوسفي في تصريح نقلته عنه صحيفة “المغرب” بعددها الصادر اليوم الأحد 13 جانفي 2019 إنّ “النيابة العمومية قرّرت، بعد الاستماع أوّل أمس الجمعة لـ 16 مظنون فيه كانوا بحالة احتفاظ بتهمة “تنظيم تحرّكات احتجاجية بتالة”، إصدار بطاقات إيداع بالسجن في حقّ 9 منهم من المنتظر إحالتهم خلال الأيام القليلة القادمة على المجلس الجناحي والإبقاء على البقية في حالة سراح”.

ويواجه المتّهمون، حسب نفس المصدر، تهم “الاعتداء المدبّر على الجولان” والاعتداء بالعنف الشديد على موظّف عمومي حال مباشرة وظيفه” و”الإضرار عمدا بملك الغير” و”رمي مواد صلبة على الغير” و”إحداث الهرج والتشويش ومخالفة قانون الطوارئ”.

يُذكر أن معتمدية تالة التابعة لولاية القصرين شهدت منذ أيام مواجهات بين وحدات الأمن ومحتجّين أسفرت عن إيقاف 16 منهم.

وكان الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية قد أشار في تصريح سابق لـ”الشارع المغاربي” إلى أنّ التحركات الاحتجاجية بتالة نظّمها تلاميذ يطالبون بإنهاء الأزمة بين وزارة التربية ونقابة التعليم الثانوي ومواطنون يطالبون بالحق في التنمية والتشغيل، مضيفا “تمّ اختراق التحرك الاحتجاجي السلمي من قبل أشخاص يسعون الى أن تصبح الجهة مرتعا للانحراف والتهريب.. فهناك من يرغب في خلق فراغ أمني”.

وتابع “المحتجون رشقوا الأمنيين بالحجارة وبالزجاجات الحارقة (مولوتوف) مما أدّى إلى تسجيل إصابات في صفوفهم استجوبت نقلهم الى المستشفى لتلقي الإسعافات اللازمة”، مشدّدا على أن الوزارة مع التظاهر السلمي.

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING