الشارع المغاربي – الجزائريون يصوّتون بنعم للتعديلات الدستورية

الجزائريون يصوّتون بنعم للتعديلات الدستورية

قسم الأخبار

2 نوفمبر، 2020

الشارع المغاربي-وكالات: اعلنت السلطة الوطنية للانتخابات في الجزائر اليوم الاثنين 2 نوفمبر 2020 ان ثلثي الناخبين أيدوا التعديلات الدستورية في الاستفتاء الذي نظمته الجزائر يوم امس وشهد نسبة تصويت متواضعة.

واكد رئيس سلطة الانتخابات محمد شرفي خلال مؤتمر صحفي بالجزائر العاصمة إن نسبة 66.80 بالمائة من المشاركين في الاستفتاء صوتوا بنعم لصالح التعديلات الدستورية التي دعا الرئيس عبد الحميد تبون الى اقرارها عقب انتخابه اواخر سنة 2019.

واضاف شرفي ان الجزائر ستدخل بعد نتائج الاستفتاء عهدا جديدا.

وكانت الهيئة المشرفة على الانتخابات قد أعلنت في وقت سابق أن نسبة المشاركة في الاستفتاء بلغت 23.7 بالمائة مؤكدة ان أكثر من 5 ملايين ونصف المليون شاركوا في التصويت.

يشار الى ان عملية الاستفتاء تمت في ظل غياب الرئيس تبون الذي نقل قبل ايام الى المانيا لتلقي العلاج وكانت مصادر رسمية قد وصفت وضعيته الصحية بالجيدة.

وتعتبر الرئاسة الجزائرية ان التعديل الدستوري لبنة اولى لبرنامج اصلاح سياسي الذي تعتمده وان التعديلات تؤسس ل”جزائر جديدة”.

ومن ابرز التنقيحات المقترحة في مشروع الدستور تحديد الولايات الرئاسية والبرلمانية وإدراجها ضمن المواد غير القابلة للتعديل إلى جانب مادة تمنح رئيس الجمهورية صلاحية إرسال قوات من الجيش إلى خارج البلاد. ويلزم مشروع الدستور الجديد رئيس الجمهورية بتعيين رئيس حكومة من الاغلبية الفائزة في الانتخابات كما ينص على تاسيس محكمة دستورية بدلا عن المجلس الدستوري.

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING