الشارع المغاربي – الجزائر: النائب السابق لرئيس البرلمان يُقاضي 4 من أبناء قايد صالح بتهمة الفساد

الجزائر: النائب السابق لرئيس البرلمان يُقاضي 4 من أبناء قايد صالح بتهمة الفساد

قسم الأخبار

20 ديسمبر، 2020

الشارع المغاربي -وكالات: وجه بهاء الدين طليبة النائب السابق عن حزب جبهة التحرير الوطني، ونائب رئيس البرلمان، المسجون على خلفية اتهامه في قضايا فساد، ، بلاغا إلى النائب العام بمجلس قضاء الجزائر،  اتهم فيه أربعة من أبناء قائد الأركان السابق للجيش الجزائري، الراحل احمد قايد صالح بالتورط في قضايا فساد.

وجاء في  محضر التبليغ “يتشرف بهاء الدين طليبة وعلى لسان هيئة دفاعه أن يتقدم باحترام أمام النائب العام من أجل التبليغ عن عدة جرائم فساد، بحكم أن المبلغ البرلماني ونائب رئيس المجلس الشعبي الوطني سابقا، منتخب عن ولاية عنابة، يملك عدة معطيات ووصلت إلى علمه الكثير من الوقائع التي قد تشكل جرائم فساد، حيث هناك مجموعة من الاشخاص أحكموا سلطتهم على دواليب الإدارة وطنيا خدمة لمصالحهم وهم كل من أحمد قايد بومدين، أحمد قايد مراد، أحمد قايد عادل، أحمد قايد هشام وعرون عبد المالك”.

وتابع “الشبكة كبيرة ولا يستطيع المُبلّغ شرحها في بضعة أسطر لكنه يؤكد لكم أنه لديه الشجاعة أن يبلغ لكم بكل ما قاموا به من تجاوزات وجرائم”.

وأضاف ان توجيهه التبليغ الى القضاء نابع “عن يقينه أن القانون يعلو ولا يعلى عليه، وأن لا أحد محصن في مواجهة القانون وفق المبادئ التي قامت عليها الجزائر الجديدة وكرسها الدستور الجديد للجمهورية الجديدة”. وقال بهاء الدين طليبة انه يبقى تحت تصرف القضاء بخصوص هذه القضية.

وبعد 3 ايام ، وتحديدا يوم 23 ديسمبر الجاري تحل الذكرى الاولى لوفاة رئيس اركان الجيش الفريق أحمد قايد صالح ، الموصوف بحارس النظام وأحد أعمدته منذ 1962، قايد صالح توفي إثر سكتة قلبية ولعب دورا محوريا خلال فترة ازمة ” الحراك الشعبي” التي افضت الى استقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة .

وقاد الراحل حملة على الفساد شملت كبار مسؤولي الدولة الذين سجنوا عقب استقالة بوتفليقة واختلفت القراءات حول من اعتبارها حملة حقيقية ومن قال انها معركة نفوذ داخل النظام بين جناحين كانا يتصارعان على خلافة بوتفليقة وقام فيها المنتصرون بتصفية خصومهم.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING