الشارع المغاربي – الشفي: مبادرة الاتحاد لن تشهد تغييرات جوهرية

الشفي: مبادرة الاتحاد لن تشهد تغييرات جوهرية

قسم الأخبار

31 ديسمبر، 2020

الشارع المغاربي: اعتبر سمير الشفي الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل اليوم الخميس 31 ديسمبر 2020 ان مضمون مباردة الاتحاد التي وافق عليها رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم امس لن يشهد تغييرات جوهرية بعد ان اطلقت عليها الرئاسة تسمية “مبادرة لتصحيح مسار الثورة” مبرزا ان مبادرة الاتحاد اشارت في توطئتها الى الخيبة التي لاحقت المرحلة المنقضية من فشل كل الحكومات المتعاقبة في تحقيق اهداف الثورة.

وشدد الشفي خلال مداخلة له على اذاعة “الجوهرة اف ام” على ان التسمية ليست قضية وعلى ان المسار الانتقالي ما هو الا نتاج الا لما حصل بعد الثورة مضيفا ان “التقييم لهذا المسار سيتحدد بموجبه تصحيحه سواء اطلق عليه تسمية مسار انتقالي او تصحيح مسار الثورة”.

واشار من جهة اخرى الى ان الشباب هو روح الثورة وعصبها والى ان طريقة تشريك هذه الشريحة في الحوار الوطني سيتناقش فيها الاتحاد مع ممثلي رئاسة الجمهورية مشددا على ضرورة ايجاد صيغة للاستماع الى هذه الشريحة.

واكد انه سيتم تحديد روزنامة الحوار وترتيباته في لقاء قال انه سيجمع وفدا من الاتحاد ومجموعة من الرئاسة في قادم الايام مرجحا ان يكون ذلك مباشرة بعد عطلة راس السنة مشيرا الى ان وفد الاتحاد سيتشكل بالضروة من اعضاء المكتب التنفيذي وبعض الخبراء باعتبار ان المسالة فنية.

وفي رده عن سؤال حول ان كانت المبادرة تطرح تغيير الحكومة قال الشفي ان المباردة تطرح اهم من تغيير الحكومة مؤكدا ان تغيير الحكومة في تونس “اصبح اسهل شيء” و”انه لا يحل شيئا” مبرزا ان المباردة تطرح تغيير الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية والتوجهات التي تأسست عليها المرحلة الماضية وتقييم للنطام السياسي واعادة النظر في القانون الانتخابي مشددا على ان مسألة بقاء او رحيل الحكومة ليس هو جدول اعمال المباردة وعلى ان المسألة اعمق بكثير.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING