الشارع المغاربي – الفتيتي: نشكر الله ان العنف بين النواب لم يصل الى العنف الجسدي
1000x300

الفتيتي: نشكر الله ان العنف بين النواب لم يصل الى العنف الجسدي

قسم الأخبار

25 فبراير، 2020

الشارع المغاربي: دعا النائب الثاني لمجلس نواب الشعب طارق الفتيتي اليوم الثلاثاء 25 فيفري 2020 كافّة نواب المجلس الى التقليص من التجاذبات بينهم والابتعاد عن الإنفلاتات التي شهدت تواترا في الآونة الأخيرة.

وشدد الفتيتي لدى حضوره اليوم ببرنامج “هنا شمس” على إذاعة “شمس أف أم” على ضرورة الحفاظ على مستوى يليق بمجلس نواب الشعب قائلا ” هناك مستوى معين لا يجدر بنا النزول عنه لأنّ النواب منتخبون من قبل الشعب فعلينا إذا ان نكون في مستوى معين يكون لائقا “.

وأضاف ” هناك مسائل متعارف عليها وموجودة في كلّ البرلمانات العريقة التي تعيش الديمقراطية ممتدّة منذ عقود ولكن مايؤسفني هو أنّ ينحدر المستوى بين الزملاء النواب… النخبة المنتخبة من قبل الشعب” وتابع مستدركا ” لكن في المقابل أقول الحمد الله أننا مازلنا نتشاجر بالألفاظ  ولو أنّ هذا غير مقبول لتدني مستوى الخطاب…لكن نشكر الله أنّ التجاذبات لم تصل بعد الى العنف الجسدي واقتصرت على العنف اللفظي الى حدّ الآن”.

وتابع “اذا كانت بلادنا في مرحلة عادية وتكرّست لدينا ثقافة الانتقال الديمقراطي فسنقول لا بأس… ولكن في الوضع الذي نعيشه الآن فإنّ ما يحدث يساهم في نشر الاحباط  بين أبناء الشعب” متابعا “الوضعية الآن صعبة.. تقريبا ليس لنا حكومة والانتخابات انتهت في شهر اكتوبر والنتائج النهائية كانت تقريبا في شهر نوفمبر والحكومة الاولى لم تمر والحكومة الثانية ستعرف غدا ان كانت ستمر ام لا ” قائلا “نرجو أن تمرّ الحكومة المقترحة لمصلحة التونسيين”.

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING