الشارع المغاربي – القصرين: أساتذة يبتكرون "غرفة ذكية" لفرز المرضى في المستشفى

القصرين: أساتذة يبتكرون “غرفة ذكية” لفرز المرضى في المستشفى

قسم الأخبار

4 أبريل، 2020

الشارع المغاربي:  أعلن مدير المعهد العالي للدراسات التكنولوجية في ولاية القصرين مالك الخضرواي اليوم السبت 4 أفريل 2020 عن إحداث “غرفة ذكية” بالشراكة مع إحدى الشركات المختصة في الطاقات المتجددة مبرزا أنها تعمل على تعقيم وقيس درجة حرارة الأشخاص الوافدين على المستشفى الجهوي بالجهة بالإضافة إلى فرز المرضى.

ونقلت وكالة تونس إفريقيا للأنباء عن الخضراوي توضيحه أن أساتذة الهندسة الميكانيكية إنطلقوا في إنجاز هذه الغرفة منذ حوالي وانه من المنتظر أن تستكمل عشية اليوم السبت. وأضاف المتحدث أنه سيتم بعد الإنتهاء من صنع “الغرفة الذكية” عرضها على المصالح الصحية المعنية بوزارة الصحة وعلى الإدارة الجهوية للصحة بالقصرين ووضعها على ذمة المستشفى الجهوي بداية من الأسبوع المقبل مؤكدا أن الغرفة ستعمل على تعقيم كل شخص وافد على المستشفى.
ولفت الى أن ” الغرفة الذكية” تحتوي على لاقط مباشر لدرجات الحرارة في جسم الإنسان على مقياسين الاول للأشخاص الذين تقل حرارة جسمهم عن 38 درجة سيفتح لهم حاجزا بشكل آلي يؤدي إلى الباب الرئيسي للمستشفى والمقياس الثاني موجه للأشخاص الذين تفوق درجة حرارة جسمهم 38 درجة وأنه سيفتح لهم حاجزا يؤدي إلى المسلك المخصص للمشتبه في حملهم فيروس” كورونا” مبرزا أنه سيتم تسجيل الحالات المشتبه فيها على الفور عبر لوحة الكترونية معدة للغرض.
وشدد مدير المعهد على أن هذه البادرة تأتي في إطار معاضدة جهود الإطارات الصحية بالجهة ومساعدتهم على تحديد المصابين بهذا الفيروس والحفاظ على سلامتهم وتجنب تفشي عدوى هذا الوباء العالمي في صفوفهم.

اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING