الشارع المغاربي – المجلس الاسلامي الأعلى : تقرير لجنة الحريات يُحيي الدعوة الاستعمارية ويهدف لإلغاء كل ما هو إسلامي
1000x300

المجلس الاسلامي الأعلى : تقرير لجنة الحريات يُحيي الدعوة الاستعمارية ويهدف لإلغاء كل ما هو إسلامي

قسم الأخبار

20 يوليو، 2018

الشارع المغاربي-قسم الأخبار  أدلى المجلس الاسلامي الأعلى بتونس بدلوه في الجدل القائم حول تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة الذي تم تقديمه إلى رئيس الجمهورية ونشره للعموم  معتبرا ان مضامينه “مخالفة لما جاء في القرآن الكريم والسنة النبوية من أحكام شرعية قطعية الثبوت والدلالة ومعلومة من الدين”

واتهم المجلس الاسلامي الأعلى بتونس في بيان صادر عنه اليوم الجمعة 20 جويلية 2018، تقرير اللجنة بـ “نسف أحكام الأسرة في الاسلام كأحكام الميراث والنفقة والعدة والنسب وغيرها، وتعمد إلغاء مصطلحات معبرة عن هوية الشعب التونسي الاسلامية وانتمائه للدين الاسلامي مثل المسلمون، الموانع الشرعية، المحرمات، الزوج والزوجة”.
كما اتهم المجلس التقرير بأنه “يثبت بما لا يدع مجالا للشك أن الهدف منه هو تنقية القانون التونسي من كل ما هو اسلامي واستعاضته بالقانون الوضعي الأوروبي، كما يلغي ثقافة الشعب التونسي لحساب ثقافات أخرى وهويات أخرى، ويحيي الدعوة الاستعمارية إلى الاندماج في الحضارة الغربية”.

ونقلت وكالة تونس افريقيا للانباء عن عضو المجلس الاسلامي الأعلى بتونس محمد بوزغيبة تأكيده أن “المجلس يرفض تمرير المقترحات المضمنة في تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة التي تمت بلورتها في ظل غياب المختصين من أهل الشرع بما جعلها غير سليمة وفيها تحامل على الدين الاسلامي والغاء لأحكامه”.

وكان عضو لجنة الحريات الفردية والمساواة صلاح الدين الجورشي قد دعا السلط الرسمية الى تبيين موقفها من تقرير اللجنة لافتا الى انها تمر بما أسماه بوضع صعب .


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING