الشارع المغاربي – المغزاوي: تقرير تفقّدية وزارة العدل أشار الى غض الطرف عن 5000 عملية ارهابية
1000x300

المغزاوي: تقرير تفقّدية وزارة العدل أشار الى غض الطرف عن 5000 عملية ارهابية

قسم الأخبار

16 مارس، 2021

الشارع المغاربي: اعتبر النائب زهير المغزاوي امين عام حركة الشعب اليوم الثلاثاء 16 مارس 2021 ان ما اتاه يوم امس بمطار تونس قرطاج نواب ائتلاف الكرامة “نوع من العرض واثارة انتباه” مبرزا ان نواب هذا الائتلاف “يستعملون تكتيكا ويرغبون في الظهور اقوياء امام التونسيين ويتجرؤون على التطاول على اتحاد الشغل وعلى رئيس الجمهورية وعلى الامن.”

واكد المغزاوي خلال مداخلة له على “الاذاعة الوطنية” انه بقطع النظر عن طبيعة الاجراء الحدودي”س 17″ وعما ان كان تعسفيا ام لا فان طريقة معالجته من قبل النواب المذكورين تطرح اشكالا مشددا على ان اغلب النواب يتلقون تشكيات من مواطنين بسبب الاجراء الحدودي المذكور وعلى ان النواب يبادرون بفض الاشكال مع وزير الداخلية مذكرا بان نواب الائتلاف ينتمون لحزام رئيس الحكومة هشام المشيشي وبانه في نفس الوقت وزيرا للداخلية بالنيابة.

واشار الى ان الاجراء موجود في كل دول العالم والى انه لا توجد دولة تسمح بترك حدودها ومطاراتها مفتوحة.

ولفت المغزاوي الى ان ادارة الحدود والاجانب بوزارة الداخلية كانت قبل وقت قصير تابعة للادارة العامة للاستعلامات مثلما هو الشأن في كل بلدان العالم والى انه تم سنة 2019 في عهد حكومة يوسف الشاهد والنهضة فصل الادارتين عن بعضهما معتبرا ذلك “مسألة غريبة”.

وحول موقف حركة الشعب من الاجراء الحدودي ذكر المغزاوي بان حركته كثيرا ما نبهت الى انه سبق لآلاف المقاتلين ان سافروا الى تركيا عبر مطار تونس قرطاج ومن ثمة الى سوريا امام اعين الدولة واعين وزارة الداخلية.

واضاف ان المطار كان ايضا منفذا لعشرات المقاتلين القادمين من تركيا وسوريا وانهم نفذوا عمليات ارهابية في تونس.

واعتبر ان البلاد في حرب حقيقية ضد الجماعات الارهابية وانه من حق الدولة ان تحمي حدودها وان تكون منتبهة لكل من يدخل البلاد.

وعن تقرير تفقدية وزارة العدل الاخير في اشارة الى التقرير المتعلق بالقاضيين الطيب راشد والبشير العكرمي قال انه ضم 140 صفحة حول الارهاب من ضمن 296 صفحة وانه تعرض الى تقريبا حوالي 5000 عملية ارهابية لم تتحول من الضابطة العدلية في محاولة لطمس الارهاب في تونس

وابرز ان الحل يكمن في تحقيق المعادلة بين حماية الحدود و حماية حقوق المواطنين لافتا الى ان حصول حالات تعسف لا يعني الغاء اشكال الرقابة على الحدود مضيفا ان المطلوب هو تحقيق اكثر حرفية واكثر تطبيق للقانون وللدستور دون ان نغفل على ان البلاد في منظارالجماعات الارهابية.

وعلق المغزاوي على الزيارة التي اداها رئيس الحكومة هشام المشيشي يوم امس الى المطار بالقول ان” رئيس الحكومة يحشّم” مضيفا انه لم ير صرامة منه ..

وشدد على ان المشيشي مطالب بوصفه وزيرا للداخلية بالنيابة بحماية منظوريه وعلى الا يكون هناك تسامح مع محاولات ضرب الدولة اوالتستر على الارهاب مؤكدا على ضرورة وضع حد لما اسماه بـ”الوجهين” مشيرا الى انه تمت اليوم محاولة ادخال بعض المنتسبين لاتحاد القرضاوي الى البرلمان.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING