الشارع المغاربي – المكي: طالما يتمّ اختيار الوزراء "في التراكن" ستحصل مفاجآت ومنظومة كوفاكس فاشلة
1000x300

المكي: طالما يتمّ اختيار الوزراء “في التراكن” ستحصل مفاجآت ومنظومة كوفاكس فاشلة

قسم الأخبار

25 يناير، 2021

الشارع المغاربي: اعتبر عبد اللطيف المكي القيادي بحركة النهضة اليوم الاثنين 25 جانفي 2021 في تعليقه على الجدل القائم حول نزاهة بعض الوزراء المقترحين في التحوير الوزاري ان الجدل سيتواصل طالما يتم اختيار الوزراء “في التراكن”.

واوضح المكي خلال مداخلة له على اذاعة “الديوان اف ام” ان الوزير قائد سياسي وانه من المفروض ان يتم اختياره من ضمن الشخصيات العمومية المعروفة بنشاطها السياسي او الفكري او الثقافي او غيره مضيفا “مثل هذه المفاجات ستحصل طالما ان بعض الوزراء يدخلون الوزارة ويغادرونها دون ان يكونوا معروفين ” معتبرا ان لما وصفها ببدعة حكومة التكنوقراط دورا كبير في ذلك.

واكد ان مرد الصعوبات الحاصلة الان منهج تشكيل الحكومات والطريقة التي تعتمدها الاحزاب ورؤساء الحكومات في تشكيلها معربا عن امله في ان تحدث صدمة في الوعي حتى تكون الترشيحات في المستقبل للشخصيات المعروفة لدى العموم.

وعن موقف حركته من التحوير الوزاري والجدل القائم حوله اكد المكي ان هناك نقاشا دائر في الكتلة البرلمانية وانه سيتم اليوم حسم الموقف معربا عن امله في ان تكون هذه المرة الاخيرة التي يحصل فيها جدل حول نزاهة وزير مقترح حتى ينحصرالجدل حول كفاءته وقدرته على ادارة الوزارة لا غير.

من جهة اخرى اقر المكي بصفته وزير سابق للصحة بان منظومة كوفاكس الاممية لتلاقيح كورونا فاشلة باعتراف الامين العام للامم المتحدة والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية بسبب عدم تفاعل وتعاون الشركات المنتجة للقاحات مع المنظمة وعدم استجابتها لتسليمها المنتوج لتتولى توزيعه بصفة عادلة مبرزا ان 11 دولة في العالم قال ان من بينها الكيان الصهيوني اقتنت 90 بالمائة من انتاجات اللقاح معتبرا ان ذلك غير عادل مشددا على ضرورة استخلاص الدروس و صياغة قوانين عالمية لضمان توزيع عادل للمواد الطبية وقت الازمات الصحية.

وفي تقييمه للاجراءات المتخذة في تونس للوقاية من فيروس كورونا اعتبر انه بالامكان افضل مما كان داعيا الى عدم تحميل اللجنة العلمية مسؤولية ادارة ازمة الكوفيد مؤكدا انها مسؤولية سياسية وطنية بامتياز قال انها تبلغ اعلى مستوى في الدولة من رئاسة الجمهورية الى رئاسة الحكومة مشيرا الى انه بالامكان تطوير الاجراءات التي اتخذتها اللجنة بحوارمعمق مع مؤسسات الدولة للسيطرة على الموجة الجديدة من فيروس كورونا لافتا الى ان الاجراءات ليست مجرد اجراءات علمية والى ان البعد الصحي فيها هو مجرد بعد من الابعاد.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING