الشارع المغاربي – الهاروني: لا يمكن لحكومة تلاحق رئيسها شبهات تضارب مصالح مواجهة الأزمة
1000x300

الهاروني: لا يمكن لحكومة تلاحق رئيسها شبهات تضارب مصالح مواجهة الأزمة

قسم الأخبار

13 يوليو، 2020

الشارع المغاربي: أكد عبد الكريم الهاروني رئيس مجلس شورى حركة النهضة اليوم الاثنين 13 جويلية 2020 أن مجلس الشورى  الذي انعقد يوم امس اعتبر انه لا يمكن لحكومة تلاحق رئيسها شبهات تضارب مصالح مواجهة الازمة الاقتصادية والاجتماعية الراهنة.
وذكّر الهاروني في ندوة صحفية عقدها اليوم ان مجلس الشورى قرر تكليف رئيس الحركة والبرلمان راشد الغنوشي بإجراء مشاورات مع رئيس الجمهورية ومع الاحزاب والمنظمات من اجل مشهد حكومي بديل للمشهد الحالي.
وشدد على أهمية التشاور والتعاون للخروج من هذه الازمة وعلى دور رئيس الجمهورية واصفا اللقاء الذي كان قد جمعه مؤخرا    بالغنوشي بالايجابي مؤكدا حرص النهضة على علاقة ايجابية برئيس الجمهورية وايضا برئيس الحكومة.
واعتبر ان “تغيير الحكومات لا يعطل عمل الدولة ولا عمل الادارة ولا مصالح الناس” مذكرا بان الادارة قامت بتأمين مصالح الناس ابان الثورة. 
وأضاف ان ايدي النهضة ممدودة لكل الاطراف وانها مستعدة للتعاون مع الجميع لايجاد حل للازمة التي قال ان حزبه لا يتحمل مسؤوليتها وانه سيكون جزءا من الحل فيها. 
ودعا كل الاطراف الى التشاور لايجاد حل بعيدا عن منطق المغالبة ولعدم افتعال أزمات أخرى قال ان من شأنها أن تزيد تأزيم وضع البلاد مشددا على ان حركته لم تتحدث عن الحلول الدستورية لتغيير الحكومة وعلى اهمية دور الحوار ودور المنظمات الوطنية لايجاد الحلول معتبرا ان الاستقرار السياسي يهم كل مكونات المجتمع وانه بلا استقرار سياسي لا يمكن مواجهة التحديات.   
واكد ان “الحديث عن انتخابات سابقة لاوانها سابق لاوانه” وان المشاورات التي دعت اليها النهضة تهدف للحيلولة دون المرور الى انتخابات سابقة لاوانها قد تفضي الى نفس المشهد الحالي مشددا على ان حزبه لا يخشى الانتخابات ان حصلت. 
 
 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING