الشارع المغاربي – الوضع بصفاقس خطير: لجنة الأمن تُقرر نقل 35 مصابا بكورونا للمستشفى العسكري وترشيد استهلاك الاوكسجين
1000x300

الوضع بصفاقس خطير: لجنة الأمن تُقرر نقل 35 مصابا بكورونا للمستشفى العسكري وترشيد استهلاك الاوكسجين

قسم الأخبار

1 مايو، 2021

الشارع المغاربي -قسم الاخبار: اعلنت ولاية صفاقس اليوم السبت 1 ماي 2021 ان اللجنة الجهوية للأمن المجتمعة اليوم اصدرت جملة من القرارات في علاقة بتطور الوضع الوبائي وخاصة الاشكال المتعلق بتوفير الاوكسجين بعدد من مستشفيات الجهة ، اجراءات تكشف خطورة الوضع بالولاية التي كانت قد شهدت منذ يومين عملية وصفها وزير الصحة فوزي المهدي بالاستباقية وتمثلت في نقل عدد من المصابين بكورونا الى المستشفى العسكري بسبب مخاوف الاطار الطبي وشبه الطبي من نفاد الاوكسجين.

وابرزت الولاية في بلاغ صادر عنها ان اللجنة قررت نقل 35 مقيما بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر الى المستشفى الميداني العسكري ومزيد تدعيم المستشفى الميداني العسكري بالموارد البشرية ومواصلة استغلال مكثفات الأوكسجين المتوفرة.

ولفتت الى انه تقرر استغلال تجهيزات soupapes لترشيد الإستهلاك والتنسيق مع المزودين بمادة الأوكسيجين ووزارة الصحة لتزويد المستشفى الجامعي الهادي شاكر بالكميات الضرورية والإضافية  حسب تطور حاجاته كاشفة انه تم صباح اليوم تزويد المستشفى وانه من المنتظر تزويده غدا بكميات اضافية.

وابرزت ان هذه القرارات تهدف لمزيد تحسين الرعاية الصحية لحاملي الفيروس واستغلال توسعة طاقة الإيواء بالمستشفى الميداني العسكري وتخفيف الضغط عن استغلال الأوكسيجين بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر .

ونقل البلاغ عن الوالي دعوته الى ضرورة الحرص على تطبيق قرارات الهيئة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا واللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة المتعلقة بإجراءات التوقي من انتشار فيروس “كوفيد-19 ” بالولاية مع تحسيس المواطنين وتأكيده تسارع وتيرة العدوى بفيروس كورونا وعدم الالتزام بالإجراءات الوقائية وعدم أخذ المواطن مدى خطورة الوضعية الوبائية على محمل الجد.

 واوصت اللجنة حسب البلاغ بالتشديد على تطبيق قرارات الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا وتفعيل جميع آليات المتابعة والمراقبة في ما يتعلق بمنع جولان العربات الخاصة والدراجات النارية ووسائل النقل الحضري من الساعة السابعة مساء إلى الساعة الخامسة صباحا ما عدا الحالات الاستثنائية والمبرّرة مع المحافظة على توقيت حظر الجولان من العاشرة ليلا إلى الخامسة صباحا.

واوصت ايضا بالتشديد على تطبيق وسائل الحماية الفردية والبروتوكولات الصحية والرقابة عليها بكل صرامة وذلك بتكثيف حملات المراقبة والتوعية وتفعيل فرق عمل مشتركة في هذا المجال وتطبيق التراتيب الخاصة بذلك عبر تحرير محاضر ضد المخالفين وغلق المحلات التي لا تحترم البروتوكولات الصحية طبقا للتراتيب الجاري بها العمل.

ودعت الى مزيد الحرص على تطبيق البروتوكولات الصحية بالفضاءات التجارية وخاصة فيما يتعلق بتنظيم الدخول والخروج منها وتخصيص أعوان لمراقبة درجات الحرارة عند الدخول وتوفير الجال المعقم وتحديد عدد الحرفاء بما يتناسب مع احترام مسافة التباعد الجسدي.

وحثت على الالتزام بالبروتوكولات الصحية داخل الإدارات والمؤسسات العمومية ووجوب اعتماد وسائل الحماية الفردية واحترام وتطبيق الإجراءات الوقائيّة المنصوص عليها في بروتوكول حفظ الصحّة الخاص بالمعالم الدينية مع مواصلة منع كل التظاهرات والتجمعات العامة والخاصة. 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING