الشارع المغاربي – بعثة الاتحاد الأوروبي: لم نُطالب بالإفراج عن نبيل القروي
1000x300

بعثة الاتحاد الأوروبي: لم نُطالب بالإفراج عن نبيل القروي

8 أكتوبر، 2019

الشارع المغاربي: نفى رئيس بعثة ملاحظي الاتحاد الأوروبي فابيو ماسيمو كاستالدو اليوم الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 خلال تقديم التقرير الأوّلي الخاص بسير الانتخابات التشريعية نفيا قاطعا مطالبة البعثة السلطات التونسية بإطلاق سراح المرشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية نبيل القروي المسجون، موضحا أن ذلك لا يندرج ضمن مهامهم كبعثة وأنهم يحترمون استقلال القضاء التونسي.

وأكد كاستالدو أنهم طالبوا فقط يمنحهم فرصة لقاء القروي داخل سجنه، مبرزا ان هذا الطلب يندرج في إطار مبدإ تكافئ الفرص بين المترشحين، مذكرا بأنه سبق للبعثة أن التقت المترشح قيس سعيد في مناسبتين.

وشدد على أنهم لم يتلقوا إلى اليوم  من الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ردّا كتابيا بالقبول أو بالرفض لطلب لقاء القروي .

وجدد التشديد على أنه ليس من دور البعثة طلب إطلاق سراح القروي، مستدركا في المقابل بأن من واجبها لفت نظر الهياكل المتدخلة في العملية الانتخابية إلى ضرورة الاخذ بعين الاعتبار أهمية توفير كل الظروف الملائمة للناخب حتى يحسن إختيار مرشحه في الدور الثاني .

وعبر عن احترام البعثة” القرار التلقائي والشخصي للمترشح قيس سعيد المتعلّق بعدم القيام بحملة انتخابية مراعيا وضعية المرشح المنافس له نبيل القروي الذي يقبع بالسجن إلى اليوم”، حسب ما نقلت عنه “موزاييك”.

يذكر ان انتقادات رافقت موقف بعثة الاتحاد الاوروبي لمراقبة الانتخابات بتونس ، واتهمت بممارسة ضغوطات على السلطات التونسية للافراج عن نبيل القروي


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING