الشارع المغاربي – تقرير: أكثر من 1.5 مليار كمامة تهدد المحيطات بالتلوث
Banner Sotudis

تقرير: أكثر من 1.5 مليار كمامة تهدد المحيطات بالتلوث

قسم الأخبار

1 يناير، 2021

الشارع المغاربي-وكالات: كشفت مجموعة بيئية مقرها هونغ كونغ أن أكثر من 1.5 مليار كمامة طبيّة قد تنتهي في محيطات العالم مع نهاية 2020 لافتة الى أن ذلك سيؤدي إلى تلويث المياه بأطنان من البلاستيك وتعريض الحياة البحرية للخطر.

ونقلت صحيفة “نيويورك بوست” عن تقرير صادر عن OceansAsia  أن هناك ما يقارب  52 مليار كمامة طبيّة صُنّعت سنة 2020 لتلبية الطلب الناجم عن جائحة فيروس كورونا.

وأضاف التقرير: “الكمامات الطبيّة التي تُستخدم مرة واحدة مصنوعة من مجموعة متنوعة من البلاستيك ويصعب إعادة تدويرها بسبب التركيب وخطر التلوث والعدوى. وتدخل هذه الكمامات إلى محيطاتنا عندما تتناثر أو يتم التخلص منها بطريقة غير صحيحة، أو عندما تكون أنظمة إدارة النفايات غير كافية أو غير موجودة، أو عندما يتجاوز حجم النفايات طاقة استيعاب هذه الأنظمة “.

وقال التقرير “مع وزن كل كمامة من ثلاثة إلى أربعة غرامات، يمكن أن يؤدي الوضع إلى أكثر من 6800 طن من التلوث البلاستيكي الذي يتطلب تحلله ما يصل إلى 450 عاما” مضيفا أنّه زيادة على  الآثار الضارة للبلاستيك الدقيق وجزيئات البلاستيك النانوية، فإن حلقات الأذن المرنة تشكل “خطر تشابك محتمل للحياة البرية”.

واستشهد التقرير بعدة أمثلة لحيوانات بحرية نفقت بسبب تسرب مادة البلاستيك، منها العثور على سمكة منتفخة نافقة في شاطئ بمدينة ميامي الامريكية

وعلى بطريق نافق على شاطئ في البرازيل اتضح أن معدته كانت محشوة بالبلاستيك.عدته

وقدم التقرير توصيات تشمل ارتداء أقنعة قماشية قابلة لإعادة الاستخدام والغسل “كلما أمكن ذلك”.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING