الشارع المغاربي – جبنون: بداية تقييم الموقف من الحكومة والبرلمان سبب أزمة "قلب تونس"
1000x300

جبنون: بداية تقييم الموقف من الحكومة والبرلمان سبب أزمة “قلب تونس”

قسم الأخبار

15 أبريل، 2021

الشارع المغاربي: قال الصادق جبنون الناطق الرسمي باسم حزب قلب تونس اليوم الخميس 15 افريل 2021 ان سبب الازمة داخل الحزب هو بداية عملية “تقييم المسار” مشيرا الى ان وجود “حوار وجدال” حول موقعه داخل الاطار الحكومي واطار البرلمان والى ان كل هذه المسائل سيحسمها المجلس الوطني للحزب مذكرا بان الحكومة الحالية هي حكومة تكنوقراط مسنودة سياسيا وبان حزبه كان قد منح الثقة لرئيسها هشام المشيشي.

واعتبر جبنون خلال مداخلة له على اذاعة “اكسبراس اف ام” ان ما يحصل داخل حزب قلب تونس ظاهرة موجودة في كل الاحزاب التونسية نظرا لضعف الاطار القانوني الذي يسمح بنشاط الاحزاب واختزال الحياة السياسية في تونس في البرلمان مبرزا ان ما يحدث في الحزب هو مخاض سياسي ومسار سياسي انطلق منذ بداية التاسيس مذكرا بالظروف الاستثنائية التي جرت فيها الانتخابات وبوضعية الرئيس نبيل القروي وبان حزبه لم يمنح الثقة لحكومة الحبيب الجملي مشيرا الى الضغوطات والتطورات التي قال انها تبعت ذلك.

واكد ان “نفس السياق مازال مستمرا” مستدركا بالقول ان “قلب تونس “له من التماسك ما يمكنه من تجاوز مثل هذه الازمات.

وذكر بان الحزب كان قد اصدر بيانا عقب استقالة القيادي عياض اللومي عبر من خلاله عن اسفه للاستقالة وطلب تعليقها وبانه تم تكوين لجنة حكماء للنظر فيها.

واشار الى ان اللومي كان قد التقى امس اعضاء الكتلة النيابية للحزب معتبرا ذلك “امرا ايجابيا” معربا عن امله في ان يتم خلال الايام القادمة تطويق الازمة.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING