الشارع المغاربي – جدل داخل النهضة: ماذا يفعل الهاروني ؟ ومن كلفه بقيادة المشاورات ؟
1000x300

جدل داخل النهضة: ماذا يفعل الهاروني ؟ ومن كلفه بقيادة المشاورات ؟

قسم الأخبار

24 أكتوبر، 2018

الشارع المغاربي- السيدة سالمية : تعددت اللقاءات التي يجريها رئيس مجلس شورى النهضة عبد الكريم الهاروني خلال الايام المنقضية في اطار مشاورات يقودها باسم النهضة بخصوص الازمة السياسية المتواصلة منذ أشهر ، والتي تتخلص في الصراع القائم بين رئسي السلطة التنفيذية الباجي قائد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد.

وكشفت مصادر من حركة النهضة لـ”الشارع المغاربي “ان قيادات النهضة تتابع باستغراب الانباء المتداولة حول قيادة الهاروني مشاورات بدل رئيس الحركة راشد الغنوشي لافتة الى ان الطرف الوحيد المخول له تفويض الهاروني قيادة المشاورات هو مجلس الشورى مشددة على ان ذلك لم يحدث البتة وعلى ان لجنة اسناد رئيس الحركة في المشاورات التي تمت المصادقة على احداثها في الدورة 22 من المجلس لم تُحدد اهدافها بعد وحدود عملها ان كانت قبل انطلاق المشاورات او بعدها.

وعلم “الشارع المغاربي” ان الهاروني التقى الاسبوع المنقضي الحبيب الصيد المستشار السياسي لرئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي ومحسن مرزوق الامين العام لحزب حركة مشروع تونس ويوم امس حافظ قائد السبسي رئيس الهيئة السياسية لحزب حركة نداء تونس .

حراك الهاروني يطرح تساؤلات بين قيادات النهضة حول الطرف الذي كلفه بعقد هذه اللقاءات وخلفياتها وان كان هناك تنسيق بينه وبين الغنوشي وخاصة عن اسباب ودواعي اخفائها خلال كل الاجتماعات المنعقدة في النهضة في مختلف مؤسساتها وهياكلها .

يشار الى ان الدورة ال22 من شورى النهضة اعلنت عن تكليف لجنة السياسات العامة ومكتب المجلس لمراقبة المشاورات التي يجريها رئيس الحركة راشد الغنوشي بخصوص الازمة الراهنة قبل ان يعلن رئيسه عبد الكريم الهاروني في تصريح عقب الدورة 23 المنعقدة نهاية الاسبوع المنقضي ان المجلس كلف الغنوشي بادارة مشاورات مع رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية والاحزاب السياسية .


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING