الشارع المغاربي – دعا المعارضة للتنسيق : حزب المرزوقي يتحرّك لعرض الحكومة لنيل ثقة البرلمان
1000x300

دعا المعارضة للتنسيق : حزب المرزوقي يتحرّك لعرض الحكومة لنيل ثقة البرلمان

20 يوليو، 2018

الشارع المغاربي-قسم الاخبار اعتبر حزب حراك تونس الإرادة، أن رئيس الجمهورية أصبح طرفا في المعركة التي تشهدها حركة نداء تونس بـ”انحيازه إلى شقّ دون آخر، وخروجه عن دوره كضامن لوحدة التونسيين ولاحترام الدستور”.

وحمّل الحزب في بيان صادر عنه اليوم الجمعة 20 جويلية 2018 رئيس الجمهورية مسؤولية الأزمة السياسية، متهما إياه بـ”تحريف النظام السياسي الدستوري نحو نظام رئاسوي، وإطلاق مبادرات موازية مثل قرطاج 1 و2 ، ممّا أضعف دور البرلمان”،  مضيفا أنّ رئيس الجمهورية يتحمّل كذلك “جزءا رئيسيا من أزمة الحكومة، باعتباره هو من قام باختيار رئيسها ومسار تعيينها”.

كما عبّر الحزب الذي يترأسه رئيس الجمهورية المؤقت السابق المنصف المرزوقي ،عن استنكاره مواصلة أحزاب التحالف الحاكم “مناوراتها السياسوية وتمطيطها للأزمة، وإرتهانها للعمل الحكومي وتعطيلها لمؤسسات الدولة، بغرض فرض أجنداتها المتضاربة، المرتبطة بالإستحقاقات الإنتخابية لسنة 2019”.

من جهة أخرى، أبرز الحزب “إستعداده للتنسيق مع جميع أحزاب المعارضة، من أجل طرح مبادرات لفرض احترام الدستور، في مساع للخروج من الأزمة الخانقة وإرجاع العمليّة السياسية إلى البرلمان، عبر عرض الحكومة عليه لنيل الثقة من جديد وفق الآليات الدستوريّة” رافضا في الوقت نفسه ما اعتبره إستغلال رئيس الحكومة حالة الإرتباك وصراعات مكونات التحالف الحاكم، لتقديم إلتزامات باسم الدولة التونسية لصالح ممثلي الإتحاد الأوروبي والمؤسسات المالية الدولية.

كما أعرب كذلك عن رفضه “العرض الذي قدمه وزير الداخلية البلجيكي، لإقامة مراكز استقبال على التراب التونسي للاجئين غير الشرعيين الذين يتم إنقاذهم أو إيقافهم في البحر الأبيض المتوسّط”، محذّرا الحكومة من “مغبّة القبول بهذا العرض الذي يمسّ من السيادة الوطنية ومن كرامة التونسيين”.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING