الشارع المغاربي – ر.م.ع "تونيسار": فُوجئنا بموقف الطيارين.. وتسديد مُرتّب موظف أصبح مُعجزة
1000x300

ر.م.ع “تونيسار”: فُوجئنا بموقف الطيارين.. وتسديد مُرتّب موظف أصبح مُعجزة

قسم الأخبار

14 أبريل، 2019

الشارع المغاربي: اعلنت شركة الخطوط التونسية اليوم الاحد 14 افريل 2019 عن اضطراب في رحلاتها قبل ان يكشف رئيسها مديرها العام الياس المنكبي ان مرد الاضطرابات عياب عن العمل وصفه بالفجئي للطيارين الذين قال انها تقدموا بطلبات تتعلق اساسا بالزيادة في الاجور لا تزال محل مفاوضات .

ونقلت وكالة تونس افريقيا للأنباء عن المنكبي تاكيده ان مطالب الطيارين تعجيزية وان الوضع الحالي للشركة يجعل من الصعب مجابته مشيرا إلى أن الطرف الإداري أجرى جلسات تفاوض طيلة الأسبوع الماضى مع الطرف النقابي، وانه تم الاتفاق على مواصلة النقاش في جلسة أخرى يوم غد الاثنين، مشددا على أنه فوجئ بغياب عدد من الطيارين عن العمل.

وأضاف أن الشركة حاولت إيجاد حلول لهذا الوضع وانها لجأت إلى كراء طائرات، وتكوين خلية أزمة، مبرزا أنها لم تتمكن من منع الاضطرابات في 3 رحلات أمس السبت و5 رحلات مبرمجة لليوم الأحد، من بينها رحلة من مطار جربة اكد انه كان مبرمجا ان يكون على متنها مسؤولون عن وكالات أسفار أجنبية قدموا إلى تونس من أجل إبرام عقود مع وكالات تونسية لاستقبال وفود من السياح.

وأعرب عن أسفه لخطورة الوضع الذي وصلت إليه الناقلة الوطنية، مؤكدا أن الشركة تشهد صعوبات مادية وصفها بالكبيرة لافتا الى انه من ذلك أنها قامت بتسديد رواتب أكثر من 7000 موظف خلال شهر فيفرى المنقضي بصعوبة كبيرة، مذكرا بأن الأجور تتكلف سنويا في حدود 340 مليارا قائلا ‘اسديد مرتب موظف في الظروف الحالية للخطوط التونسية هو عبارة عن معجزة’.

كما أكد الرئيس المدير العام عجز الشركة عن اقتناء طائرات جديدة لتحسين الأسطول، داعيا جميع الموظفين إلى توحيد الصفوف والوقوف إلى جانب شركتهم إلى حين تجاوز الصعوبات المادية قبل التقدم بمطالب للزيادة في الأجور.

وقال في هذا الإطار ‘الطيارون هم نخبة الشركة ولهم دراية واسعة بالظروف التي تعيشها ومن المفروض أن يكونوا القدوة’.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING