الشارع المغاربي – سعيّد: حدثت ماكرون عن حلمي بـ TGV من بنزرت للجنوب.. وببناء مستشفيات بـ3 ولايات
1000x300

سعيّد: حدثت ماكرون عن حلمي بـ TGV من بنزرت للجنوب.. وببناء مستشفيات بـ3 ولايات

قسم الأخبار

22 يونيو، 2020

الشارع المغاربي: اعتبر رئيس الجمهورية قيس سعيد مساء اليوم الاثنين 22 جوان 2020 خلال كلمة القاها بقصر الايليزي في ندوة صحفية مشتركة مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ان لديه حلما يتمني ان بتحقق وهو سكة حديدية ” TGV” تتمتد من بنزرت بأقصى الشمال إلى أقصى الجنوب.
وقال سعيد :”سأتكلم باللغة العربية رغم اني درست باللغة الفرنسية ولكن لان التونسيين يتابعونني الان في كل مكان سوف اتكلم باللغة العربية لغتي الام …السيد رئيس الجمهورية الفرنسية ايها الملأ الكريم من تونس ومن قرنسا ومن غيرهما من الدول ..كنت زرت باريس منذ اكثر من 3 عقود فضلا عن زيارة عدد من المدن الفرنسية الاخرى بمناسبة احتضانها عددا من المؤتمرات وكان اولها في باريس في شهر أوت سنة 1987 بمناسبة انعقاد المؤتمر العالمي للقانون الدستوري وتوالت الزيارات بعد ذلك خاصة في مدينة تولوز حيث كنا ننظم عددا من المؤتمرات” مضيفا “يسعدني ان اكون هنا وان ابلغ صوت شعبي الى الرئيس الفرنسي الذي استوعب العصر ولا اقول هذا الكلام لانني في قصر الايليزي ولكنني كنت في اخر مكالمة معه بالهاتف تحدثت عن جملة من الافكار التي قدمها والحوار الذي دعا اليه”.
وتابع:”يجب التفكير في وضع مفاهيم مختلفة لآليات العمل السياسي غير تلك التي عرفتها العصور الغابرة… هذه الزيارة فرصة جديدة لايجاد آليات التعامل وطرق التكامل لفتح مجال أرحب للتعاون وتجاوز أليات الماضي القريب البعيد… لدي حلم أرجو أن أراه قد تحقق وهو سكة حديدية ” TGV” تمتد من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب ….ناقشت مع السيد الرئيس الفرنسي اتمام مشاريع المدينة الصحية بالقيروان إلى جانب مستشفيات بالقصرين وقفصة. وايضا  اطلب من الله أن يوفقني في تحقيق هذه المشاريع … أشكر الرئيس الفرنسي على ما ابتداه من استعداد أبدى استعداده لتحقيق هذا الحلم “.
وتابع ”  لقد عانت البشرية من الالام الكثير .. عرفت البلدان الكثير من الالام والجراح علينا ان نضمدها حتى تندمل.. علينا ان نستحضرها لننساها لنبني مستقبلا جديدا .. لن يكون الامر هينا عند البعض والبعض يتنافس لغايات سياسية في هذا المجال.. لكن ليس من قبيل العقبات التي لا يمكن أن نتخطاها وأن تجاوزها .. قد نستحضر الماضي ولكن علينا في نفس الوقت ان نتشوق الى مستقبل اخر مختلف ..ان شعوب العالم بأسره صارت متقاربة فلا يجب ان تباعد بينها الحروب المباشرة او عن طرق الدعم السخي لهذا الطرف او ذاك .. اقول ما قال ديغول ما يلزم خاصة من أجبل السلم هي تفهم الشعوب .. الانظمة نعرف ماهيتها..انها أشياء تزول اما الشعوب قباقية”.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING