الشارع المغاربي – عبير موسي : نعتبر الرئيس رهينة.. ويجب منع أية محاولة انقلابية
1000x300

عبير موسي : نعتبر الرئيس رهينة.. ويجب منع أية محاولة انقلابية

27 يونيو، 2019

الشارع المغاربي – قسم الاخبار : وصفت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي اليوم الخميس 27 جوان 2019 بـ”اليوم الاسود من أيام المرحلة المظلمة” .

وانتقدت خروج رئيس الحكومة وتجوله في شارع الحبيب بورقيبة وتوجهه للشعب التونسي بالقول ” ما تخافوش” متوجهة للشاهد بالقول”  ما تخافوش قولها لروحك .. قول لروحك إلتف حول المؤسسات .. نحن والشعب ملتفون حول المؤسسات..  تقدمنا بشكايات حول وجود حاضنة سياسية للإرهاب.. علاش تغطوا في عين الشمس بالغربال… الارهاب في تونس له حاضنة” مشيرة إلى “وجود تستر عن الارهاب وعدم وجود القدرة السياسة على مجابهته”.

كما انتقدت أيضا بيانات صادرة عن أحزاب واصفة إياها بالضعيفة مؤكدة أن الوحدة الوطنية ليست شعارا وانما ممارسة.

واشارت إلى أن البلاد على شفى هاوية وأن الدولة ليست عاجزة عن تطهير الجبال من الارهابيين وإنما لا توجد إرادة سياسية .

وقالت موسي “وصلنا لمرحلة لا نعرف فيها  وضعية الرئيس ونحن نعتبره رهينة لأنه لا يمكن لأحد أن يعرف حالته أو يراه ” داعية إلى مصارحة الشعب ان كان الرئيس قد توفي أو حالته مستقرة وتوفير الأليات لمخاطبة الشعب إن كانت حالته مستقرة .

واشارت إلى ضرورة منع أية محاولة للانقلاب داخل مؤسسة رئاسة الجمهورية على الشرعية ، داعية الشعب إلى النزول للشارع بعد غد السبت تحديا للارهاب مشددة على  ضرورة اجراء الانتخابات في آجالها.

يذكر ان الحالة الصحية لرئيس الجمهورية محل متابعة الرأي العام التونسي والاجنبي منذ الاعلان عن نقله للمستشفى العسكري صباح اليوم الخميس.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING