الشارع المغاربي – عضو بلجنة الصحة: نصف خريجي كليات الطب بتونس يُهاجرون سنويا لفرنسا
1000x300

عضو بلجنة الصحة: نصف خريجي كليات الطب بتونس يُهاجرون سنويا لفرنسا

قسم الأخبار

20 يونيو، 2020

الشارع المغاربي:  اكد الدكتور مراد الحمزاوي عضو لحنة الصحة بمجلس نواب الشعب  ورئيس القسم السابق بمستشفى الاطفال اليوم السبت 20 جوان 2020 ان قرابة  400 طبيب من بين 700 او 800 طبيب يتكونون في كليات الطب الـ4  ثم يختارون الهجرة سنويا للعمل بالخارج سواء في القطاع العام او الخاص ، اي ان ما يعادل نصف المتخرجين ، أو اكثر يهاجرون لفرنسا. 
واكد في مداخلة على اذاعة “شمس اف ام ”  ان ثلث الناجحين في مناظرات المعادلة في فرنسا من التونسيين وان ثلث المقاعد التي تعلن عنها وزارة الصحة في المناظرات بالنسبة للاطباء المساعدين الاستشفائيين تظل شاغرة معتبرا ان ذلك يعني ان مسيرة استاذ استشفائي جامعي لم تعد مغرية .
واضاف انه ينجر عن ذلك تسجيل نقص في بعض الاختصاصات مشيرا بالخصوص الى اختصاص التصوير بالاشعة واطباء التخدير والانعاش والتي اعتبرها من الاختصاصات المنكوبة لافتا الى معظم اطباء التخدير التونسيين يعملون اليوم في فرنسا.
واشار الى ان مستشفى الاطفال في نابل والذي قال ان به 65 سريرا لا يحتوي على طبيب اطفال .
ووصف ملف هجرة الاطباء بالخطير جدا لانه يمس الاطباء الشبان الذين يمثلون مستقبل المنطومة الصحية في تونس  ولانه يمس الاساتذة في الطب ورؤساء الاقسام والذين قال انهم الاساس في التكوين والتدريس.
واضاف ان هذا الملف له ايضا انعكاسات سلبية على صحة المواطن مستندا في ذلك الى عدم امكانية القيام باصلاح للمنظومة الصحية اذا لم تتوفر الكفاءات اللازمة .
 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING