الشارع المغاربي – فتح خطّ اتصال مباشر بين القيادات الأمنية التونسية والجزائرية
1000x300

فتح خطّ اتصال مباشر بين القيادات الأمنية التونسية والجزائرية

9 أغسطس، 2018

الشارع المغاربي : كشف موقع جريدة “المحور” الجزائرية أنّ القيادات الأمنية الميدانية بين تونس والجزائر فتحت خط اتصال مباشر بينها وقررت إقامة غرفة عمليات عسكرية وأمنية مشتركة في خطوة لتقفي أثر الجماعات الإرهابية وإستباق مخططاتها قبل تنفيذها.

ونقل الموقع عن مصادر قال إنها تونسية أن قيادات أمنية وعسكرية جزائرية رفيعة المستوى زارت تونس مؤخّرا للتباحث مع نظيرتها التونسية حول قضية تأمين الحدود عقب العملية الارهابية التي شهدتها منطقة عين سلطان التابعة لولاية جندوبة يوم 8 جويلية الفارط والتي خلفت 6 شهداء من الحرس الوطني.

وأشار الموقع إلى أنّ”مصالح الأمن شنت حملة واسعة لشل شبكات تهريب الأضاحي على الجهة الحدودية مع تونس، خاصة أن المعلومات المتحصل عليها من قبل مصالح الأمن تشير إلى تواطئ المهربين مع المجموعات الارهابية الناشطة بالشريط الحدودي الفاصل بين تونس والجزائر، وإلى أن الوحدات الأمنية أجهضت نهاية الأسبوع الماضي عملية تهريب مواشي في ضاحية “بوحجار” التابعة لولاية الطارف الحدودية مع طبرقة وعين دراهم، بعد تحريات مع مجموعة من المهربين الناشطين على الحزام الحدودي”.

وأضاف أن “قوات الجيش الجزائري اتخذت كل احتياطاتها لمنع تسلل أية عناصر إرهابية سواء عبر وفود السيّاح أو عن طريق المهربين الناشطين عبر طول الشريط الحدودي بين البلدين الذي يعرف حركة مكثفة مع اقتراب عيد الأضحى ومحاولات تهريب المواشي من وإلى تونس”.

وأفاد أنّ “مصالح أمن الحدود الجزائرية كثّفت مراقبتها على كل الأشخاص والمركبات الوافدة من وعلى تونس والجزائر عبر النّقاط الحدودية البريّة، على خلفية تلقي تنبيهات بخصوص تحركات مشبوهة لعناصر إرهابيّة تخطّط لتنفيذ عمليات في فترة حساسة تشهد تنقّل آلاف الأشخاص لقضاء العطلة الصّيفية في مواقع سياحية بتونس،”

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING