الشارع المغاربي – في فيديو لقناة "العربية": عائلة منفذ هجوم "نيس" تكشف فحوى آخر اتصال به
Korando 2020

في فيديو لقناة “العربية”: عائلة منفذ هجوم “نيس” تكشف فحوى آخر اتصال به

قسم الأخبار

30 أكتوبر، 2020

الشارع المغاربي: كشفت والدة منفذ هجوم نيس الارهابي ابراهيم العيساوي ان ابنها اتصل بها قبل يوم من الواقعة ليعلمها بوصوله الى فرنسا قادما اليها من ايطاليا مؤكدة انها لامته على ذلك لانه لا يتقن اللغة الفرنسية ولا يعرف احدا بفرنسا.

من جهته اكد شقيقه ياسين في تقرير بثته قناة “العربية” ليلة امس من منزل العائلة الكائن بمدينة طينة التابعة لولاية صفاقس ان شقيقه اتصل به حال وصوله الى فرنسا مساء اول امس واعلمه بانه وصل لتوه من ايطاليا وانه سيقضي ليلته بمدرج عمارة لغاية صباح اليوم الموالي لانه لا يعرف احدا في فرنسا مضيفا انه ارسل له صورة مدرج تلك العمارة مؤكدا انه نفس المدرج الذي شاهد شقيقه وهو يتلقى الاسعافات به بعد حصول العملية الارهابية.   

وابرز التقرير ان الشاب ابراهيم العيساوي البالغ من العمر 21 سنة ينتمي لعائلة وفيرة العدد وانه نشأ في منزل متواضع وكان يعمل ميكانيكيا وفي بيع البنزين قبل أن يتمكن من السفر بطريقة غير شرعية الى ايطاليا .ونقل التقرير عن احد الاجوار انه لم يعرف عن ابراهيم نوازع تطرف او ميولات ارهابية.

واكد التقرير انه بمجرد الاعلان عن هوية ابراهيم العيساوي تحولت فرقة مختصة في مكافحة الارهاب من العاصمة الى ولاية صفاقس  واخذت عينة من الحمض النووي لافراد العائلة في انتظار استكمال الابحاث حول ارتباطات منفذ الهجوم ودوافعه. 

يشار الى ان ممثل الإدعاء الفرنسي المختص بمكافحة الإرهاب جان فرانسوا ريكارد اكد يوم امس الخميس إن الشاب الذي قتل ثلاثة أشخاص في هجوم كنيسة بنيس، كان يحمل أوراقا من الصليب الأحمر الإيطالي باسم مواطن تونسي من مواليد عام 1999.

واضاف ممثل الادعاء الفرنسي خلال مؤتمر صحفي إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن “هذه الهوية هي فعلا هوية المهاجم”.

واشار الى ان منفذ الهجوم لم يكن معروفا لدى أجهزة الأمن والى انه دخل إيطاليا أولا عبر جزيرة لامبيدوزا يوم 20 سبتمبر المنقضي ثم مرة أخرى عبر ميناء باري الشرقي يوم 9 أكتوبر الجاري.

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING