الشارع المغاربي – قلب تونس يدعو الحكومة لتبنّي قوانين جزائية أكثر صرامة

قلب تونس يدعو الحكومة لتبنّي قوانين جزائية أكثر صرامة

قسم الأخبار

28 سبتمبر، 2020
الشارع المغاربي: عبّر حزب قلب تونس اليوم الاثنين 28 سبتمبر 2020 عن استنكاره لما تعرّض له النائب عن كتلة ائتلاف الكرامة أحمد موحى وعن تضامنه الكامل معه ومساندته له معربا عن “انشغاله العميق وقلقه الشديد من استشراء ظاهرة العنف في تونس بمختلف أشكالها الشنيعة الخارجة عن القانون وما أمست تُخلّف من خوف وحيرة لدى المواطنين في علاقة بأمنهم وسلامتهم” .
 ونبه الحزب في بيان صادر عنه نشره بصفحته على موقع “فايسبوك” من ان “الاعتداء على نائب شعب قد ينبئ بعواقب وخيمة وتُدخِل الوطن إذا تكرّرت لا قدّر الله في دوامة لا تُحمد عقباها”.
 ودعا الحكومة لـ” مزيد تركيز اليقظة الأمنية ودعم الجاهزيّة العملياتيّة للأجهزة الأمنيّة لمواجهة استشراء العنف  بمختلف أشكاله” مطالبا بـ”مراجعة القوانين الجزائيّة باتجاه عقوبات أكثر صرامة لمكافحة الإجرام”.
 واعتبر الحزب أنّ “خطاب العنف والتحريض المتشنّج القائم على زرع التنافر والبغضاء والكراهيّة والإقصاء السائد لدى جزء كبير من النخبة وبعض الأطراف السياسيّة هو الذي أصبح يُولّد تنامي العنف المادي وتفشّيه” وأنّهما “يُغذّيان بعضهما البعض” محذرا الجميع من مخاطر تواصل هذا الوضع المزعج وتداعياته على استقرار البلاد.
ودعا إلى “ترشيد الخطاب السياسي والإعلامي والتحلّي بالرصانة بما يخفّض من منسوب الاحتقان الاجتماعي ويحدّ من آثاره السلبيّة”.

اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING