الشارع المغاربي – ليبيا: استقالة جماعية للجنة اعداد قانون الانتخابات تُحرج الدبيبة

ليبيا: استقالة جماعية للجنة اعداد قانون الانتخابات تُحرج الدبيبة

قسم الأخبار

24 مايو، 2022

الشارع المغاربي: اعلن 4 اعضاء من اللجنة التي كلفها عبد الحميد الدبيبة رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية باعداد قانون الانتخابات (لجنة عودة الامانة للشعب) استقالتهم من مناصبهم بسبب ما اعتبروه عدم جدية الحكومة في اجراء الانتخابات واعادة الشرعية لليبيين وتمسكها بالبقاء في السلطة.

واكد الاعضاء المستقيلون في بيان صادر عنهم ان “استقالاتهم تعود لاستمرار تردي الاوضاع الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية ووصولها إلى نقطة باتت تشكل خطرا كبيرا على استمرار وحدة الوطن وشعبه وكذلك لعدم قدرة اللجنة على تحقيق أهدافها بسبب غياب التفاعل بين أعضائها وغياب الدعم والتسهيلات من حكومة الدبيبة.”

واشاروا الى انهم كان قد “طالبوا حكومة الوحدة بتنفيذ عدد من المطالب التنظيمية لمساعدتها في إنجاز مهامها” مؤكدين ان الحكومة لم تلتزم بوعودها رغم إبدائها حسن النية”.

ولفتوا الى ان المطالب تتعلق بتصحيح وضع اللجنة عبر هيكلتها ووضع ضوابط ومعايير يلتزم بها الأعضاء.

وقال عضو اللجنة المستقيل سامي الاطرش انه قدم استقالته مع 4 من الاعضاء بسبب عدم جدية الحكومة في دعم اللجنة لاجراء الانتخابات.

ونقلت شبكة “عين ليبيا” عن لطرش تاكيده انهم حاولوا إعادة الشرعية للشعب الليبي ومعالجة الأزمة من كل جوانبها مبينا ان القرار كان يتعلق بمراجعة القوانين فقط معتبرا ان ذلك غير كاف وانه” ليس كل ما تتطلب عملية الانتخابات.”

وبيّن الأطرش أن الحكومة لم تقدم للجنة أية تسهيلات فعلية من الجانب اللوجستي معتبرا انها” غير جادة في تفعيل عمل اللجنة بكل حيادية واستقلالية عن السلطة التنفيذية.”

واضاف ان معظم أعضاء اللجنة مقيمون في الخارج مؤكدا انهم “غير أكفاء وغير قادرين على العطاء والتفاعل والعمل مع العملية الانتخابية”.

يذكر ان الدبيبة كان قد اعلن في شهر مارس الماضي عن تشكيل لجنة تتكون من شخصيات مستقلة من أجل إجراء حوار لجمع ملاحظات حول مشروع قانون الانتخابات والقاعدة الدستورية لها ضمن خطّة تستهدف إجراء انتخابات برلمانية نهاية جوان المقبل وإنهاء كافة الأجسام السياسية الموجودة، ومن بينها حكومته إلا أن هذه الخطّة لم يكتب لها النجاح بعدما تفجر صراع على السلطة بينه وبين حكومة فتحي باشاغا المكلفة من البرلمان.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING