الشارع المغاربي – مجلس الوزراء : مقاطعة نقابة الثانوي الامتحانات تتنافى مع الأحكام الدستورية والقانونية
1000x300

مجلس الوزراء : مقاطعة نقابة الثانوي الامتحانات تتنافى مع الأحكام الدستورية والقانونية

5 ديسمبر، 2018

الشارع المغاربي : أعلنت رئاسة الحكومة اليوم الاربعاء 5 ديسمبر 2018 أن مجلس الوزراء استعرض في اجتماعه اليوم “الوضع بالمدارس الإعدادية والمعاهد ونسق سير الامتحانات الثلاثية في هذه المؤسسات وعبـّر عن قلقه إزاء حالة الارتباك الناجمة عن الدعوة الموجّهة من الجامعة العامة للتعليم الثانوي لمقاطعة الامتحانات”.

واعتبر مجلس الوزراء وفق بيان صادر عن رئاسة الحكومة أن دعوة نقابة الثانوي” تتنافى مع الأحكام الدستورية والقانونية المنظمة للعمل النقابي”.

وأكد مجلس الوزراء “التزامه بتطبيق القانون وحرصه على التقيد بالمبادئ الأساسية المنظمة للمرفق العام التربوي وفي مقدمتها مبدأ إعلاء المصلحة الفضلى للتلميذ”.

ودعا مجلس الوزراء الجامعة العامة للتعليم الثانوي إلى “تغليب مصلحة التلاميذ والتراجع عن الدعوة لمقاطعة الامتحانات والرجوع إلى طاولة المفاوضات باعتبار أن الحوار يبقى السبيل الأمثل لحل الإشكاليات والتوصل إلى حلول مرضية لجميع الأطراف”.

يذكر أن نقابة التعليم الثانوي قررت مقاطعة امتحانات السداسي الاول احتجاجا على عدم استجابة وزارة التربية لمطالب الأساتذة. قرار أثار جدلا في صفوف التلاميذ وعائلاتهم وتسبب في أزمة بين النقابة والوزارة.

وكان الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي كان قد دعا اليوم الاربعاء 5 ديسمبر 2018 كافة منظوري النقابة إلى تجهيز ما أسماها “ستراتهم البيضاء”.

وارجع اليعقوبي هذه الدعوة في تدوينة نشرها بصفحته في “فايسبوك” اليوم إلى أن وزير التربية قد اختار ما وصفها بسياسة “الأرض المحروقة”.

يُشار إلى ان وزير التربية حاتم بن سالم كان قد أكد أمس الثلاثاء 4 ديسمبر الجاري أنه “لا مجال لإجراء امتحانات الثلاثي الأول بعد عطلة الشتاء”، معلنا الأسبوع القادم كآخر أجل لإجراء الفروض التأليفية، معتبرا أن مقاطعة الامتحانات التي دعت اليها النقابة “تدخل في خانة العمل غير المُنجز” وأنها تأتي لأسباب سياسية وليست نقابية.

وشدّد على انّ مطالب الاساتذة مشروعة وان الوزارة مستعدة للعودة الى المفاوضات بداية من يوم أمس.

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING