الشارع المغاربي – مجيّد يكشف كواليس زيارة سعيد لفرنسا وينفي اصطحاب مُترجم معه
1000x300

مجيّد يكشف كواليس زيارة سعيد لفرنسا وينفي اصطحاب مُترجم معه

قسم الأخبار

23 يونيو، 2020

الشارع المغاربي: فند توفيق مجيد الاعلامي بقناة فرنس 24 اليوم الثلاثاء 23 جوان 2020 التعاليق التي اجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي منذ يوم امس واشارت الى ان استقبال الرئيس قيس سعيد في فرنسا لم يكن في المستوى وان فيه اهانة لتونس. واكد مجيد في مداخلة له في برنامج “صباح الورد” على اذاعة “الجوهرة اف ام” ان رئيس الجمهورية لا يتوجه وفق البروتوكول الفرنسي لاستقبال نظيره في المطار” مشيرا الى ان “استثناء وحيدا حصل لما توجه الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك الى المطار لاستقبال الرئيس التونسي وقتها زين العابدين بن علي”, 
واوضح ان “استقبال رئيس من قبل وزير الخارجية الفرنسي يعتبر في حد ذاته استثناء “وانه “جرت العادة  ان يتوجه مدير البروتوكول اما بقصر الايليزي او بوزارة الخارجية مع سفير بلد الرئيس الضيف الى المطار لاستقبال رئيس الجمهورية” مشددا على” انه لا وجود في فرنسا لتلك الاستقبالات المعتمدة في مطارات البلدان العربية”.
وحول كواليس العشاء الذي انتظم مساء امس على شرف الرئيس قيس سعيد اكد مجيد ان العشاء انطلق بتأخير وصفه بالكبير مرجعا ذلك الى طول المباحثات التي جرت بين الرئيسين والمؤتمر الصحفي المشترك مشيرا ايضا الى ان الرئيس الفرنسي يعتبر “بطل العالم في التأخر”في اشارة الى ان ماكرون متعود على التاخر في المواعيد .
واضاف ان ما يلفت الانتباه خلال العشاء ان الجميع تناسى فيروس كورونا وان لا احد ارتدى الكمامة بما في ذلك الساهرين على المطبخ. واشار الى ان القاعة التي احتضنت العشاء فتحت ابوابها لأول مرة منذ 15 مارس والى ان الزيارة تم الاعداد لها في ظرف قياسي والى انها لم تكن بالسهولة التي يتصورها البعض. 
واكد مجيد على حالة الانشراح التي كان عليها الرئيس الفرنسي ماكرون طيلة العشاء مشيرا الى ان كلمته الاخيرة التي قال من خلالها ” نحن لا نخشى مواصلة حب تونس ودعمها” وان الجملة تترجم كل شيء مؤكدا عدم وجود اي مترجم . لينفي بذلك ما تم تناقله بخصوص اصطحاب سعيد مترجم معه في سابقة في مثل هذه الزيارات.
وحول نوعية الضيوف الذين تمت دعوتهم لهذا العشاء قال مجيد انه وقع الاختيار على من لهم قدم في فرنسا واخرى في تونس ذاكرا من بينهم اللاعب وهبي الخزري وامل الماجري لاعبة المنتخب الفرنسي وانيس البوبكري وميشال بوجناح وايضا احد أكبر أطباء السرطان “دافيد خياط”والذي قال انه من اصيلي صفاقس وعمدة باريس السابق ديلانوي ويوسف الصديق وهالة وردي وغيرها من الاسماء,  
وكشف مجيد من جهة اخرى عن تسرب خطأ في الترجمة قال انه قد يثير جدلا في الدعوات الموجهة الى الجالية التونسية للقاء اليوم مؤكدا ان هذا الخطا يتمثل في COLONIE عوضا عن كلمة  COMMUNITE  .


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING