الشارع المغاربي – محاميّة القاضي مكّي بن عمّار: ما تعرض له موكلي من تعذيب في سجنه يُعدّ فضيحة عالمية


محاميّة القاضي مكّي بن عمّار: ما تعرض له موكلي من تعذيب في سجنه يُعدّ فضيحة عالمية

قسم الأخبار

25 يناير، 2021

الشارع المغاربي: اعتبرت الأستاذة منجية بالحاج عمر محامية القاضي المكي بن عمار اليوم الإثنين 25 جانفي 2021 أنّ قضية موكلها “جعلها الله فرصة لطرح ملفين خطيرين وهما ملف الفساد داخل القضاء وملف التعذيب داخل السجون الذي مازال متواصلا “.

وقالت المحامية خلال مداخلة لها اليوم على إذاعة “الجوهرة أف أم” : “من يتحدّث ويكشف حقائق عن القضاة يحدث له ما حدث للمكي وقد تمت احالة مجموعة من القضاة على التحقيق لانهم طالبوا بمحاسبة رؤوس في القضاء…هرسلة القضاة مازالت متواصلة ويجب معالجة هذه المسألة لان القضية تتعلق بالدولة وليس فقط باشخاص وهي قضية رأي عام والنقطة الثانية التي احالتنا اليها قضية موكلي هي التعذيب في السجون الذي حاولوا انكاره بكلّ الطرق”.

وأضافت “نداء الاستغاثة الذي وجّهته بخصوص موكلي لقي تجاوبا كبيرا وتفاعلت معنا عديد الأطراف وكلّ الشرفاء في المحاماة والقضاء والحقوقيين والدكاترة على المستوى الدولي والعالمي ساندوني …الاطراف المتورطة لم يريدوا خروج موكلي في تلك الحالة للرأي العام ويوم الجلسة كانت هناك ضغوطات لعدم احضاره إلاّ بعد بذلي مجهودات كبيرة ومعاضدة رابطة حقوق الانسان لي وفريق الدفاع مشكور الذي قام بجهود جبارة وكانوا يجهزون قرار ايواء وتم رفض طعن الاختبار الطبي المدلس “.

وأوضحت “طبيب بالمستشفى العسكري عرف ان منوبي ضحية اعتداء وحاول اخراجه من السجن والابقاء عليه في المستشفى العسكري ليخفف عنه التعذيب في السجن …الطبيب عرف ان منوبي تعرض للتعذيب في السجن وأنّ القضية حساسة جدا وقد وجّهت للمكّي تهم مفبركة في اطار هرسلة واضحة”.

وحول حالة المكّي بعد خروجه من السجن قالت المحامية “حالته الصحية تحسنت مقارنة بيوم امس ويوم الجلسة.. واصدقاؤه المقربون ساهموا في رفع معنوياته وهو يجهل لليوم وفاة والده وسننتظر حتى تتحسن صحته ثم نعلمه والشهادة الطبية الصادرة عن رئيس لجنة مكافحة الفساد في اللجنة البرلمانية دليل على وضعه الصحي وكان قد ندد على صفحته بالتعذيب داخل السجون التي تعد فضيحة على المستوى العالمي” متسائلة ” كيف يصل التعذيب لهذه الدرجة في السجون التونسية ؟”.

وتابعت “الحالة التي كان عليها بن عمّار حُجة قاطعة عمّا تعرّض له من تنكيل وتعذيب وقد شابت هذه القضية عديد الخروقات الإجرائية” مضيفة “التهم الموجهة إليه هي إنشاء حساب وهمي على فايسبوك هاجم فيه قضاة وقد تم إصدار بطاقة إيداع في حقه بسبب تهم غير ثابتة، دون سماعه ودون تمكينه من حضور محاميته”.

من جانبه أكّد المكّي بن عمّار في تصريح له نشر بفيديو على موقع “فايسبوك” تعرّضه للتعذيب وهتك عرضه .


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING