الشارع المغاربي – محمد عمّار: ندعو البنك المركزي لحوار وطني ولدعم الفلاحة والإنتاج المحلّي
Korando 2020

محمد عمّار: ندعو البنك المركزي لحوار وطني ولدعم الفلاحة والإنتاج المحلّي

قسم الأخبار

5 نوفمبر، 2020

الشارع المغاربي-قسم الأخبار: اعتبر رئيس الكتلة الديمقراطية محمد عمار اليوم الخميس 5 نوفمبر 2020 أنّ تونس تعيش اليوم انسداد افق حقيقي مستشهدا بالمثل الشعبي”وقفت الزنقة بالهارب”، مؤكّدا على ضرورة دعم الانتاج المحلي والقطاع الفلاحي، داعيا محافظ البنك المركزي مروان العباسي الى تنظيم حوار وطني.

وتساءل عمّار خلال جلسة حوار مع محافظ البنك المركزي: ” لا يهمنا الاشخاص ولكن كيف يمكن مساعدة تونس والدولة وليس الحكومة ؟ كلّ الأشخاص راحلون بما في ذلك نحن في البرلمان والحكومة الموجودة ولكن التاريخ سيذكر يوما أنّ هذه الدولة مرت بأزمة اقتصادية واجتماعية ضخمة لم تشهدها سابقا بالاضافة الى جائحة كورونا وأنّه تمّ تأجيل معالجة أزمات منذ 10 سنوات”.

وقال “تحاول كل حكومة تأتي تصريف أعمالها وتترك للاخرى أزمة اقتصادية ومالية كبيرة…نحن اليوم في وضع حساس وخطير جدا وككتلة ديمقرلطية طالبنا بحوار وطني اقتصادي واجتماعي ووجهنا هذه الرسالة لرئيس الجمهورية واليوم نوجه هذه الرسالة لمحافظ البنك المركزي لأنّنا  مع استقلالية هذه المؤسسة التامة حتى لا يتلاعب بها السياسيون وقت الانتخابات “.

وأضاف متوجها بالكلام للعباسي” نريدك ان تتفاعل معنا ايجابيا في اقتراح قدمناه للبرلمان ككتلة ديمقراطية لكن بإضافة فقرة للفصل 25 من القانون الأساسي للبنك المركزي ونريد أن تقترن هذه الاضافة بأشياء كثيرة وأوّل شيء هو وجوب تحميل المسؤوليات لأصحابها حتى لا يتمّ رمي الكرة لمحافظ البنك المركزي في كلّ مرّة يزداد التضخم أو ينهار الدينار… نحن اليوم نريد أن يكون الكلّ مسؤولون والحوار الاقتصادي يجب أن يكون مفتوحا وعلنيا حتى يتمّ تحميل المسؤوليات …على المعنيين تحمل مسؤولياتهم في الخراب الذي تركوه وفي السياسات المتبعة …لا روح لميزانية الدولة لسنة 2021 ولا لقانون المالية التكميلي “.

وتابع “نطلب اليوم من محافظ البنك المركزي دعم خزينة الدولة بنسبة ما سواء يقترحها هو او نحن وكل الاطراف تريد ايجاد حل لهذه الأزمة ..نريد ان تتجه هذه الاموال الى قطاعات انتاجية وبالتالي يكون لدينا انتاج حتى وان زاد التضخم ونكون قد خلقنا فرص عمل وثروة وامكانية للتصدير وبالتالي اقترح انه حتى اذا دعمتم الخزينة فلتدعموا القطاع الفلاحي حتى ولو بالاكتتاب… الكماليات التي كنا نستوردها لم نعد نستحقها اليوم كدولة وبالتالي جيّد جدا اننا لم نمت جوعا في ظلّ تزايد العجز التجاري بـ 6 أو 7 آلاف مليار ومن المفروض أن يُحدّد البنك المركزي ووزارة التجارة  قائمة بـ1500 سلعة من تركيا او الصين او الاتحاد الاوروبي او غيرها لا نحتاجها اليوم …يجب ان ندعم المنتج المحلي”.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING