الشارع المغاربي – موسي: عار على تونس الانخراط في اتفاقيات الدول الفقيرة بعدما كانت تُصنّف ضمن الدول الصاعدة
1000x300

موسي: عار على تونس الانخراط في اتفاقيات الدول الفقيرة بعدما كانت تُصنّف ضمن الدول الصاعدة

قسم الأخبار

9 فبراير، 2021

الشارع المغاربي: قالت عبير موسي رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر اليوم الثلاثاء 9 فيفري 2021 ان تونس تناقش اليوم انخراطها في اتفاقية تُعنى بالدول الفقيرة ومتوسطة الدخل بعدما كانت تصنف ضمن الدول الصاعدة.

واكدت موسى في مداخلة لها خلال الجلسة العامة المخصصة لمناقشة مشروع قانون يتعلق بالترخيص للدولة في الانضمام للمبادرة العالمية لتسهيل اتاحة اللقاحات ضد فيروس كورونا (كوفاكس) ان تونس اصبحت بعد 10 سنوات من سوء الحوكمة والازمات الدستورية والسياسية ومن عدم الاستقرار السياسي والتجاذبات السياسية تنخرط في اتفاقيات الدول الفقيرة معتبرة ذلك عارا عليها وعلى التونسيين محملة مسؤولية ذلك للحكومات المتعاقبة التي قالت انها اوصلت البلاد لهذا الوضعية.

واعتبرت موسي ان تونس تأخرت جدا في مناقشة هذا القانون الذي قالت انه بداية المسار الاجرائي للحصول على اللقاحات مؤكدة انه كان يتعين الانخراط في الاتفاقية منذ اواخر شهر جوان الماضي او اوت او حتى نوفمبر محملة الحكومة وعدم الاستقرار السياسي مسؤولية هذا التأخير مشيرة الى ان المسار مازال طويلا والى ان اللقاح لن يتوفر بمجرد المصادقة على القانون.

ونبهت موسي الى ان كل تأخير في ايجاد اللقاح يفقد تونس نقطة تقريبا شهريا في نسبة النمو وان ذلك يعني ان كل تاخير ينعكس على اقتصاد البلاد وعلى مواطن الشغل وكل ما يهم قوت التونسيين .

واستغربت ان يناقش البرلمان مشروع قانون يتعلق بالامن الصحي للتونسيين بحضور وزير صحة صوّت البرلمان على تحوير وزاري شمله قبل ايام معتبرة ان البرلمان يناقض نفسه ويتعامل مع وزير تجاوزته الاحداث .


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING