الشارع المغاربي – نائب عائد من لامبيدوزا: وضع دواء مُنوم في الوجبات المُقدمة للتونسيين
1000x300

نائب عائد من لامبيدوزا: وضع دواء مُنوم في الوجبات المُقدمة للتونسيين

قسم الأخبار

8 أغسطس، 2020

الشارع المغاربي: اكد النائب عن كتلة المستقبل سامي عبد العالي اليوم السبت 8 اوت 2020 ان معاملة التونسيين المقيمين بمركز ايواء المهاجرين غير الشرعيين بجزيرة لامبيدوزا الايطالية سيئة جدا واصفا الوضع بغير الانساني.
واوضح النائب عن دائرة ايطاليا في مداخلة له على اذاعة “اكسبراس اف ام” انه حرص على التوجه الى الجزيرة الايطالية على اثر المعلومات المتداولة مؤخرا وعلى اثر التصعيد في لهجة الايطاليين للاطلاع عن كثب على اوضاع التونسيين المهاجرين بطريقة غير شرعية مبرزا انه التقى وتحدث مع عدد منهم وانه عاين ظروف الاقامة .
واضاف ان المهاجرين اشتكوا من ظروف الاقامة السيئة نظرا لعدم توفر مياه الاستحمام وسوء الاكلات المقدمة لهم والمعاملة اللاّنسانية من قبل السلطات مشيرا الى ان الاشكال يتمثل في ان طاقة استيعاب هذا المركز لا تتعدى 200 شخصا في حين انه تكدس به حوالي 1000 مهاجر لافتا الى ان المهاجرين يضطرون للوقوف في صف طويل جدا حتى يتسنى لهم الوصول للنافورة لملىء قارورة ماء. 
وكشف ان عددا من المهاجرين التونسيين اكدوا له انهم عرضة للتمييز في المعاملة حسب الجنسيات وان الايطاليين يعاملون الباكستانيين والبنغاليين أفضل من التونسيين مضيفا ان عددا منهم اكدوا له انه يتم وضع دواء منوّم في الاكلات المقدمة لهم حتى يتوجهوا مباشرة للنوم وانهم اصبحوا يقتصرون على تناول بعض الخبز والماء تفاديا لتلك الاكلات. 
واشار النائب الى انه تحدث مع رئيس البلدية ومدير المركز الصحي والى ان هناك مبالغة من قبل السياسيين الايطاليين رغم وجود ازمة هجرة غير نظامية مؤكدا انه لا وجود لاي اصابات بكورونا في المركز خاصة في صفوف التونسيين وان مدير المركز أكد له انه تم تسجيل حالتين فقط غير مؤكدتين.
 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING