الشارع المغاربي – نقابي وصفه بالجريمة الخطيرة: إفراغ مكتب وزير سابق وإلقاء محتوياته في الشارع
1000x300

نقابي وصفه بالجريمة الخطيرة: إفراغ مكتب وزير سابق وإلقاء محتوياته في الشارع

قسم الأخبار

31 مايو، 2020

الشارع المغاربي-قسم الاخبار:  أكد المعهد الوطني للتراث بتونس اليوم الاحد 31 ماي 2020 افراغ مكتب وزير الثقافة السابق عز الدين باش شاوش المجاور لبيت الحكمة والالقاء بمحتوياته في الشارع كاشفا انه لم يتم اعلام المعني بالامر بالعملية مسبقا.
ولفت المعهد في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع “فايسبوك” الى انه” تم فورا التنسيق مع بلدية قرطاج التي تولت مصالحها للتو تجميع الوثائق والكتب التي تم التخلص منها. وتم بسرعة حفظ ما امكن انقاذه” مشددا على أنه “سيتم جردها بالتنسيق مع فريق من محافظة موقع قرطاج الراجعة بالنظر للمعهد الوطني للتراث وأحباء وتلامذة الأستاذ عز الدين باش شاوش”.
من جهته اتهم  توفيق عمري الكاتب العام المساعد لنقابة محافظي التراث ادارة بيت الحكمة بالوقوف وراء الحادثة واصفا اياها بالخطيرة.

وابرز في تدوينة نشرها على صفحته بموقع فايسبوك” خطير جدا ما قامت به ادارة بيت الحكمة في حق احد اعلام وعلماء الاثار والتراث في تونس والعالم الدكتور عز الدين باش شاوش هو باحث ومدير عام سابق لمعهد التراث ووزير ثقافة سابق وخبير لدى اليونسكو حيت تم خلع مكتبه والعبث بمحتوياته( كتب حول الاثار ووثائق وامتعة شخصية وغيرها) والالقاء بها في الشارع”.
ولفت الى ان ذلك حدث رغم  تدخل بلدية قرطاج كاشفا انه تم “اتلاف عديد المحتويات ” دون ان يقدم تفاصيل الخسائر مشددا في المقابل على ان معهد التراث سيقوم  بالجرد يوم غد .
واعتبر ان “ما حصل ثاني جريمة تقترفها ادارة بيت الحكمة في حق التراث بعد هدم واجهة بيت الحكمة التاريخية سنة 2019”.

اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING