الشارع المغاربي – وصفت الحكومة بالمُتحيّلة : تنسيقيّة كاباس 2017 تعُود للاحتجاجات جهويّا ووطنيّا


وصفت الحكومة بالمُتحيّلة : تنسيقيّة كاباس 2017 تعُود للاحتجاجات جهويّا ووطنيّا

7 يوليو، 2018

الشارع المغاربي : اعلنت التنسيقية الوطنية للاساتذة الناجحين في كاباس 2017، عن دخولها مجددا في موجة احتجاجات قالت إنها ستأخد أشكالا تصعيدية مختلفة على المستوى الوطني والجهوي معربة عن أسفها لما آلت إليه الوضعية من “انعدام تام للثقة بين مختلف الأطراف المكلفة بالملف ” .

ووصفت التنسيقية الحكومة في بيان تلقى “الشارع المغاربي” نسخة منه بـ”المتحيلة والمنقلبة “محملة وزارة التربية والأطراف التي تعهدت بحلحلة الملف مقابل تعليق اضرابات الجوع مسؤولية ذلك.

وذكّرت بأن وزارة التربية لم تلتزم بتعهداتها بعد انتهاء فترة التكوين النظري التي خاضها الأساتذة الناجحون في مناظرة كاباس 2017 بمقتضى محضر جلسة موقع بين الأطراف الحكومية ( وزارة التربية ولجنة التربية بمجلس نواب الشعب) يوم 7 مارس وتعهد وزارة التربية وقتها بإصدار مضمون هذا الإتفاق في الرائد الرسمي في غضون ثلاث أسابيع من انطلاق فترة التكوين النظري (21 أفريل).

وأوضحت أن الأساتذة التزموا بفترة التكوين النظري واحترام الاتفاق الحاصل مع الإنضباط التام للنظام الداخلي المسير لمراكز التكوين البداغوجي رغم ما قالت إنه صعوبة الوضع المادي والمعنوي وضبابية الوضعية القانونية وان مرد ذلك “عدم احترام وزارة التربية قانون الوظيفة العمومية والقاضي بالتسمية ثم التعيين بعد صدور النتائج النهائية”.

وأشارت إلى ان منظوريها تمكنوا من كسب ثقة المتفقدين ومستشاري وزارة التربية لافتة ان أنهم اثنوا على القيمة العلمية والمعرفية للأساتذة خلال الدورة التكوينية خلافا لما كانت تروج له وزارة التربية ،وفق روايتها.

واستنكرت إخلال وزارة التربية بتعهداتها في الإتفاق الموقع بمحضر الجلسة الذي تم نشره يوم 9 مارس 2018 والذي تعهدت الوزارة بتنزيله ضمن أمر حكومي ينظم مرحلة التكوين ويؤكد على مسألة الانتداب في الرائد الرسمي.

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING