الشارع المغاربي – الجبهة العربية: مرحلة تطبيق "صفقة القرن" دخلت مستويات بالغة الخطورة
Banner Sotudis

الجبهة العربية: مرحلة تطبيق “صفقة القرن” دخلت مستويات بالغة الخطورة

27 مايو، 2019

الشارع المغاربي : اعتبرت الجبهة العربية التقدّمية، اليوم الاثنين 27 ماي 2019، أنّ استضافة دولة البحرين مؤتمر “السلام من أجل الازدهار” اعتداء خطير على القضية الفلسطينية.

وأشارت الجبهة التي تتّخذ من تونس مقرّا لها وتضمّ عدّة أحزاب عربية من مختلف الدّول في بيان صادر عنها اليوم إلى أنّ “مرحلة التطبيق العملي لـ”صفقة القرن الصهيو-أمريكية” دخلت مستويات بالغة الخطورة” وإلى أنّ “هذا المؤتمر هو حلقة متقدّمة في الخطوات التي أقدم عليها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني والدخول العملي في تصفية قضية اللاجئين عبر الدعوة الوقحة لإنهاء عمل منظمة الانروا ووقف الدعم عنها وكذلك الاعتراف بالسيادة الصهيونية على الجولان العربية السورية”.

ودعت الجبهة “الجماهير العربية إلى دعوة أبناء البحرين والخليج العربي لرفض عقد المؤتمر ومنع انعقاده والتصدي للمخطّطات الهادفة إلى تصفية قضية العرب الأولى القضية الفلسطينية وإدانة موافقة القيادة البحرينية لتساوقها وقبولها عقد المؤتمر على أرضها”.

وحثّت على “اعتبار قبول حكومة البحرين استضافة هذا المؤتمر اعتداء خطيرا على القضية الفسطينية وتشريعا سافرا للتطبيع مع الكيان الصهيوني الذي أبدى ترحيبه بعقد المؤتمر واستعداده المشاركة في أعماله وإذعاناً مداناً لمشيئة الإدارة الأمريكية ورئيسها دونالد ترامب مما يمثّل فتح طريق أمام تطبيق “صفقة القرن” ومنصة لإعلان الانخراط الرسمي العربي بأغلبيته في تبنّي صفقة القرن وتبني رؤية نتنياهو المدعومة أمريكياً لما يسمى السلام الاقتصادي كحل للصراع العربي مع الكيان الصهيوني”.

كما دعت الجبهة الى “رفض التعاطي بأي شكل مع نتائج ومخرجات المؤتمر ورفض أيّة تسهيلات أو مشاريع اقتصادية على أراضي قطاع غزة أو الضفة الغربية كمدخل اقتصادي على حساب الحقوق والثوابت والمقدسات الفلسطينية”.

 

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING