الشارع المغاربي – بافون: الهيئة انتدبت 60 ألف عون لتأمين الانتخابات

بافون: الهيئة انتدبت 60 ألف عون لتأمين الانتخابات

قسم الأخبار

19 نوفمبر، 2020

الشارع المغاربي: تطرّق رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بافون اليوم الخميس 19 نوفمبر 2020 خلال اجتماع لجنة النظام الداخلي والحصانة والقوانين البرلمانية الى الحديث عن تقرير الهيئة لسنة 2019 والذي قال انه يتضمن 5 أبواب .

ولفت بافون خلال مداخلته الى انه سيتحدّث عن الانشطة المتعلقة بالسير العادي لمختلف هياكل الهيئة ومسار الانتخابات الرئاسية والتشريعية لسنة 2019 ومسارات الانتخابات الجزئية البلدية لسنة 2019 والانشطة التي قال انها تكرس انفتاح الهيئة على شركائها وبرنامج عمل الهيئة لسنة 2021.

وقال ان مجلس الهيئة اتخذت 154 قرارا ونظم 40 اجتماعا خلال سنة 2019 بمعدل 3 اجتماعات في كلّ شهر وان الهيئة اصدرت 28 قرارا ترتيبيا من بينها قرارا مشتركا مع الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري وملاحق منها 3 قرارات فردية تتعلق بتفويض الامضاء وقرار فردي وحيد يتعلق بالتسمية في خطة مدير ديوان “.

وتابع “تأمين السير العادي للهياكل الملحقة بمجلس الهيئة من ديوان والتدقيق والرقابة الداخلية والارشيف وايضا تنفيذ مختلف هياكل الجهاز التنفيذي الجهوية والمركزية والادارات الفرعية ولعدد من برامج المهمات ذات الصلة بالسير العادي للعمل والتي شملت الجوانب القانونية والادارية والمالية والحاسبية ونتابعة تنفيذ الميزاينة والتزود والتصرف في الشراءات والممتلكات علاوة على انجاز المهام المعهودة اليها في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصال والتوعية والتحسيس والتثقيف فضلا عن متابعة العمليات الانتخابية بما فيها من عمليات ميدانية وتكوين أنشطة لوجيستيك …هذا في ما يخص اطار السير العادي لسنة 2019 وما يميز سنة 2019 والعملية الانتخابية ومسار الانتخابات الرئاسية والتشريعية لسنة 2019 فإنّ أهمّ قرار اتخذناه حينها هو قرار الروزنامة الانتخابية واكراهات تنفيذها وتعدد التعديلات تفاعلا مع المتغيرات ولعلّ أهمّها وفاة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي حينها وايضا تقابل موعد الروزنامة مع المولد النبوي الشريف في القيروان واضطرارنا لاحداث بعض التغييرات على الروزنامة عند انطلاقها “.

واضاف “تمّ اعتماد منهجية جديدة لتسجيل الناخبين…عملية التسجيل التي قمنا بها سنة 2019 كانت مختلفة عن السنوات الفارطة اذ أننا انطلقنا ببرنامج اهداف ولم تكن عملية مكثفة كما كانت في سنة 2011 و2014 بل كانت عملية تستهدف فئات معينة بعد أن وقفنا على مناطق او جهات تشهد نقصا كبيرا في التسجيل وقد مكننا ذلك من لتسجيل مليون و497 ألف ناخب جديد وتبعا لحصيلة التسجيل لسنة 2019 فقد بلغ العدد الجملي للناخبين المسجلين في الانتخابات الرئاسية 7 ملايين و74 ألف و566 ناخب وبالنسبة للتشريعية بـ 7 ملايين و65 ألف تقريبا في التشريعية”.

وتابع بافون” من بين الاشياء التي يمكن الاشارة اليها في هذه الانتخابات هو أننا قدمنا اعتماد لـ 18 ألف و427 ملاحظ محلي و790 ملاحظ اجنبي و1660 اعتماد لصحفي محلي و469 اعتماد لصحفي اجنبي وقد استضفنا بصورة رسمية 401 ضيف رفقة المترجمين والمساعدين التابعين لهم وقد تحصلوا كلهم عن الاعتمادات الضرورية للمشاركة في العملية الانتخابية وقد أسندت الهيئة ايضا اعتمادات لممثلي المرشحين في دورتي الانتخابات الرئاسية و96 ألف و556 ممثل القائمات المترشحة في الانتخابات التشريعية وقمنا بانتداب 60 ألف عونا وتكوينه في دورات تكوينية مكثفة على المستوايين المركزي والجهوي”.

واضاف “أودعنا عددا هاما من الترشحات الانتخابات الرئاسية بـ97 ترشح قبلنا منهم 26 وقامت المحكمة الادارية بتأييد قرارات الهيئة لقبول هذه الترشحات” متابعا “بالنسبة للانتخابات التشريعية تم ايداع 1581 قائمة مترشحة وقبلنا منها 1503 ورفضنا 78والمحكمة الادارية تقريبا أرجعت قائمتين و3 قائمات اخرى بحيث انه نهائيا دخلنا في الانتخابات التشريعية بـ1506 قائمة مترشحة منهم 165 قائمة تهم التونسيين بالخارج “.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING