الشارع المغاربي – جبهة "البوليساريو" تهنئ قيس سعيّد وتطلب منه "لعب دور إيجابي"
1000x300

جبهة “البوليساريو” تهنئ قيس سعيّد وتطلب منه “لعب دور إيجابي”

16 أكتوبر، 2019

الشارع المغاربي-قسم الأخبار: ذكرت جبهة “البوليساريو” عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، إن زعيمها إبراهيم غالي بعث رسالة تهنئة إلى قيس سعيد، بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية .

وجاء في الرسالة التي بعث بها غالي بصفته “رئيسا للجمهورية الصحراوية”:  “يسرني بمناسبة انتخابكم رئيسا للجمهورية التونسية الشقيقة أن أتقدم إليكم باسم الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي، ومن خلالكم فخامة الرئيس إلى شعب تونس الشقيق بأحر تهانينا القلبية”.

وتحدث غالي في رسالته عن نزاع الصحراء، ووصف المغرب بالبلد “المحتل”، مؤكدا أن “الشعب الصحراوي” يتطلع “إلى إجراء استفتاء حر عادل ونزيه، يضمن حقه بكل ديمقراطية وشفافية لإنهاء نزاع طال أمده بين الجمهورية الصحراوية والمملكة المغربية منذ خمس وأربعين سنة”.

وأضاف متوجها بكلامه لرئيس الجمهورية المنتخب :”الشعب الصحراوي يستبشر فيكم خيرا بلعب دور ايجابي تحكيما للغة المنطق والعقل، لتجنيب المنطقة مزيدا من ويلات الحروب والنزاعات، بان تجنح المملكة المغربية إلى السلم والسلام”.

 وأكد إبراهيم غالي للرئيس التونسي “عزمه الأكيد على توطيد علاقات الأخوة والصداقة والتعاون بين البلدين، بما يخدم مصالح الشعبين وشعوب المغرب العربي والقارة الإفريقية قاطبة”.

يذكر أن تونس لا تعترف بجبهة البوليساريو، ولم يسبق لمسؤولين منها أن زاروا مخيمات تندوف، كما لم يسبق لقادة الجبهة الانفصالية إجراء أي لقاءات مع مسؤولين تونسيين.

وتنأى تونس بنفسها عن نزاع الصحراء الغربية، عكس الجزائر التي تحتضن جبهة البوليساريو وموريتانيا التي اعترفت بـ”الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية” منذ سنة 1984.

يذكر أن قيس سعيد  كان قد أشار في برنامجه الانتخابي إلى أنه سيعمل على “تفعيل وإحياء الاتحاد المغاربي بروح جديدة” وإدراكا منه لحقيقة أن “الخلاف المغربي الجزائري بخصوص قضية الصحراء الغربية هو الذي يقف عائقا أمام اندماج الدول المغاربية”.

وتجنب قيس سعيد الإشارة إلى جبهة البوليساريو، وتحدث  في المقابل عن الجزائر باعتبارها طرفا رئيسيا في النزاع حول قضية الصحراء، رغم تأكيد حكام قصر المرادية أنهم ليسوا طرفا فيه.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING