الشارع المغاربي – رغم غلق ساحة باردو: مُحتجون يتّهمون الأمن ويتمسكون بالاعتصام (صور)
Kuv 100 Banner

رغم غلق ساحة باردو: مُحتجون يتّهمون الأمن ويتمسكون بالاعتصام (صور)

قسم الأخبار

14 يونيو، 2020

الشارع المغاربي: أعرب ممثل عن تنسيقية توحيد القوى المدنية لتغيير النظام السياسي اليوم الأحد 14 جوان 2020 بعد منعهم من التجمع في ساحة باردو للإعتصام استنادا الى قرار صادر عن المجلس البلدي ، عن استنكار التنسيقية “حملات الحصار والملاحقة” متهما الامن بـ”منع الناس من الوصول إلى باردو “مشيرا إلى أنّه “تمّ غلق منافذ تونس الكبرى وارجاع العديد من الاشخاص من حيث أتوا الى جهاتهم “.
وأكّد المتحدّث في تصريح إعلامي أنّ التنسيقية متمسّكة بحقها في الاحتجاج السلمي، مبرزا انهم يستندون في ذلك الى” ما نصّ عليه الفصل 37 من الدستور” .
وندّد المتحدّث بقرار المجلس البلدي بباردو القاضي بغلق الساحة مضيفا “نحمّل المسؤولية للأحزاب الممثلة في المجلس البلدي التي صوّتت لصالح القرار ” الذي وصفه بغير الدستوري”.
يُشار إلى أنّ بلدية باردو  كانت قد كشفت يوم أمس السبت 13 جوان 2020 عن قرار المجلس البلدي الذي قالت انه اجتمع مساء يوم الجمعة في دورة استثنائية طارئة، بغلق ساحة باردو ومحيطها أمام التجمعات والأنشطة بكل أنواعها .
وابرزت البلدية ان القرار يبقى ساري المفعول حتى انتهاء الحجر الصحي الموجه المقرر ليوم 14 جوان وانه تم اتخاذ القرار  بأغلبية اصوات الأعضاء الحاضرين.
يذكر ان تجمعين مبرمجين لليوم الأحد 14 جوان الجاري بساحة باردو يتقاطعان في المطالب ومنها بالاساس حل البرلمان، الاول لما يسمى بـ “جبهة الانقاذ 14 جانفي” الذي تدعو هيئته السياسية لانتخابات برلمانية مبكرة، وتشكيل حكومة مصغرة لتصريف الأعمال، ويحمل شعار “حراك الإخشيدي 14 جوان” ، والثاني  يحمل اسم “ائتلاف الجمهورية الثالثة” ويدعو ايضا لاعتصام بساحة باردو اليوم.
 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING