الشارع المغاربي – سيف الدين مخلوف : قتلة شكري بلعيد يُموّلون مُترشحين للانتخابات
1000x300

سيف الدين مخلوف : قتلة شكري بلعيد يُموّلون مُترشحين للانتخابات

5 سبتمبر، 2019

الشارع المغاربي: قال المترشح للانتخابات الرئاسية سيف الدين مخلوف اليوم الخميس 5 سبتمبر 2019،”دخلنا اليوم في معركة سياسية مع اشخاص ليست لهم علاقة بالسياسية.. والمعارك تدار حول كشف الملفات ..هم يمثلون المافيا والعصابات ويتمعشون من تمويلات خارجية”.

واعتبر مخلوف لدى حضوره اليوم في برنامج “بوليتيكا فخامة الرئيس” على اذاعة “الجوهرة أف أم”، أن ترشحه للانتخابات الرئاسية كممثل لائتلاف الكرامة وما قال انه “شباب الثورة” يحمل دعوة لحالة وعي جديدة وتفكير بشكل مختلف ويدعو إلى ايقاف المعارك بين اليسار واليمين، مفيدا بان برنامجه الانتخابي يحمل العديد من النقاط من بينها محاربة البيروقراطية وتحسين جودة التعليم في دولة ما وصفها بـ”الجهل والرعب والاستبداد”.

وشدد على انه” لم ينب في مسيرته المهنية اي ارهابي حمل السلاح وصعد إلى الجبل واقترف جريمة قتل”، ملاحظا ان دفاعه عن “التونسيين المتهمين في قضايا قال انها ملفقة يأتي على خلفية وجود 1000 ملف خاص بهم بقطب الارهاب خلال 3 سنوات فقط، داعيا إلى اطلاق صيحة فزع بسبب كثرة هذه الملفات، قائلا “نسبة 95 بالمائة من أصحابها ليسوا ارهابيين.. لا يجب الشفقة على الارهابيين ولا يجب في المقابل تلفيق التهم إلى هؤلاء الاشخاص بسبب مظهرهم الخارجي”.

وأضاف مخلوف “هناك اشخاص يرتزقون إلى اليوم من اغتيال شكري بلعيد اذ لم يصدر إلى حد اللحظة أي حكم ابتدائي في حق الموقوفين، فمحامو المتهمين يطالبون بفصل القضية في حين ان محاميي القائمين بالحق الشخصي يرفضون اصدار الحكم الى حين غلق السبالة”، مؤكدا ان “كلامه يمس من المخابرات التي تصنع الارهاب في تونس والتي تسعى لتدمير المسار الانتقالي ويمس من المخابرات التي اغتالت الراحل شكري بلعيد ومحمد البراهمي والمخابرات التي تبعث بالحاملين للسلاح إلى البلاد”، ملاحظا أنع رغم وعود الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي بالكشف عن المتورطين في قتل شكري بلعيد فانه أخلف وعده “لأن القرار ليس قراره”.

وقال إن “من قتلوا شكري بلعيد يقومون اليوم بتمويل الأحزاب ومترشحين للانتخابات ووسائل اعلام”، مضيفا “ترشحت للانتخابات الرئاسية وأنا ادرك أن القبر أقرب لي من الكرسي”.

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING