الشارع المغاربي – قيادي بالنّداء بعد إعلان استقالته: "الحزب تُوفّي.. ونحن بصدد مراسم الدّفن"
1000x300

قيادي بالنّداء بعد إعلان استقالته: “الحزب تُوفّي.. ونحن بصدد مراسم الدّفن”

22 يوليو، 2018

الشارع المغاربي – قسم الأخبار: أعلن القيادي بحركة نداء تونس محمد علي الطيب عن استقالته من الحزب خلال حضوره يوم أمس السبت في برنامج “حوار السّاعة” على قناة “الميادين” اللبنانية، قائلا “أُعلن استقالتي من نداء تونس.. الحزب في حالة وفاة ونحن بصدد مراسم الدّفن، ولن يتمكّن من عقد مؤتمره”.

وأضاف الطيب “أنا غير متأسّف على هذه الاستقالة فالحزب أصبح مخترقا من قبل حركة النهضة.. وتلك هي القطرة التي أفاضت الكأس”.

وأكّد أنه يكنّ كل الاحترام لرئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي، مستدركا بقوله “ما كان عليه عقد اتفاق باريس مع حركة النهضة”، مضيفا “كنت آمل أن يسترجع الرئيس حزبه وأن يفكّ ارتباطه برئيس حركة النهضة راشد الغنوشي.. وهذا لم ولن يحصل”.

ووصف أزمة النّداء بـ”أزمة إيديولوجية تمّ اختزالها في صراع بين يوسف الشاهد وحافظ قائد السبسي”.

وعن الوضع بالبلاد، قال القيادي المُستقيل “تونس لا تشهد أيّة أزمة اقتصادية بل تعيش أزمة ميزانية، وهناك فرق شاسع بين الحالتين”، ناصحا رئيس الحكومة يوسف الشاهد بعدم التوجّه إلى البرلمان “درءا لتصويت النهضة ضدّه”، على حدّ تعبيره.

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING