الشارع المغاربي – نائب عن النّهضة يُطالب نزار عمامي بالاعتذار عن سبّ الجلالة


نائب عن النّهضة يُطالب نزار عمامي بالاعتذار عن سبّ الجلالة

22 يناير، 2019

الشارع المغاربي : دعا النائب عن كتلة حركة النهضة وليد البناني، اليوم الثلاثاء 22 جانفي 2019، رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر إلى مُطالبة النائب عن الجبهة الشعبية نزار عمامي بالاعتذار عن حادثة سب الجلالة خلال جلسة الأربعاء الماضي او الاعتذار نيابة عنه باسم المجلس.

وأكّد البناني في مداخلته اثناء الجلسة العامة المُخصّصة اليوم لمواصلة النظر في مشروع قانون ميزانية 2016، ان سب الجلالة “فعل مُنكر مُجرم في الدستور واعتداء على مقدس مضمن بنصه”، مؤكدا ان الحادثة اثارت استياء شديدا في صفوف المواطنين.

واستشهد النائب بالآية القرآنية الكريمة “وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون” قائلا في ختام مداخلته “اللهم اني بلغت.. اللهم فاشهد”.

من جهته رد محمد الناصر بالتأكيد على انه تم خلال اجتماع مكتب المجلس تقديم الاعتذار عن هذه الحادثة موضحا “اتفقنا خلال جلسة مكتب المجلس على عدم تكرّر مثل هذه الحوادث وعلى الحرص على تطبيق النظام الداخلي” مطالبا جميع النواب بتجاوز المسألة والعودة لاستكمال برنامج الجلسة.

لكن حالة من التوتر طغت عقب ذلك على أشغال الجلسة العامة مما أدى إلى رفعها بصفة مؤقتة من قبل رئيس البرلمان لتهدئة الاجواء قبل استئنافها لاحقا.

يذكر أن قرار الناصر القاضي بعدم اعطاء نقطة نظام خلال جلسة بما يسمى “واقعة الاربعاء” أثار حفيظة النائب عن الجبهة الشعبية الجيلاني الهمامي الذي استشاط غضبا وعارض بشدة قرار الناصر قبل ان يتوسع النقاش ويتحول الى مشادات كلامية مع عدد من النواب منهم النائب عن كتلة الائتلاف الوطني وليد جلاد وقبل ذلك تطور الامر الى حد اقتحام منبر رئاسة البرلمان وتخلل ذلك سب للجلالة وتبادل عبارات نابية، حسب روايات نواب.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING