الشارع المغاربي – صحيفة إسبانية: إسرائيل ومصر قرّرتا خنق قطاع غزة


صحيفة إسبانية: إسرائيل ومصر قرّرتا خنق قطاع غزة

18 يوليو، 2018

الشارع المغاربي – وكالات : نشرت صحيفة “الباييس” الإسبانية مقالاً اكدت فيه أن إسرائيل قررت بالتنسيق مع النظام المصري خنق قطاع غزة وتشديد إجراءات عبور السّلع من معبر كرم ابو سالم، الذي ظل مغلقاً طيلة الأسبوع الماضي كإجراء عقابي على الهجمات التي تتعرض لها دولة الإحتلال إنطلاقاً من قطاع غزة.

وقالت “الباييس″  ان الحملة الإسرائيلية كانت معززة بهجومٍ عسكريٍ على القطاع.

واضافت الصحيفة ان السلطات المصرية اغلقت من جهتها معبر رفح الحدودي جنوب القطاع دون أن تقدم أية توضيحات بشأن هذه الخطوة. واشارت الى انه بسبب ذلك لم يتمكن الفلسطينيون، الذين احتشدوا منذ اول امس الاثنين، من العبور لأن الحدود مع مصر التي كانت مفتوحة منذ ماي الماضي اغلقت “لأسبابٍ تقنية” وفق الرواية الرسمية المصرية.

واكدت الصحيفة أن الرسالة التي أبلغها إسماعيل هنية، للمنسق الأممي الخاص لمسار السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، تفيد بأن التهدئة مطلب أسرائيلي تكفّل الموفد الدولي بنقله للجانب الفلسطيني أثناء اللقاء الذي جمعه يوم اول امس الإثنين بإسماعيل هنية في القطاع.

وابرزت الصحيفة أن الطرفين أكدا الحرص على تفادي موجة جديدة من العنف في المنطقة التي قد تقود إلى حرب رابعة بين إسرائيل وحماس التي تحكم القطاع منذ 11 سنة. ولفتت الى ان ذلك يعد انشغالا مشتركا بين دول الإتحاد الأوروبي، مذكرة بأن منسقته للعلاقات الخارجية، فيديريكا موغيريني اكدت  خلال اجتماع وزراء خارجية الإتحاد ببروكسل أن الأوروبيين “اتفقوا على إستعمال قنواتهم لحث الأطراف على التراجع خطوة إلى الوراء، ووقف العنف، تجنبا للحرب والإلتفات إلى واقع السكان في القطاع”.

وكشفت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي شرع منذ الإثنين المنقضي في مناورات تحاكي إحتلال قطاع غزة مشيرة الى ان وحدات مدرعة ومشاة تتدربوا على هذا السيناريو منذ العام الماضي.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING