الشارع المغاربي – واشنطن بوست: رئيسة السي آي إيه الجديدة.. جاسوسة وخبيرة تعذيب !
1000x300

واشنطن بوست: رئيسة السي آي إيه الجديدة.. جاسوسة وخبيرة تعذيب !

14 مارس، 2018

الشارع المغاربي-وكالات : “جينا هاسبل ستصبح المديرة الجديدة للـ”سي آي اي وهي أول امرأة تتولى هذا المنصب. مبروك للجميع! ” هكذا أعلن دونالد ترامب عن تعيين مديرة وكالة الاستخبارات الأمريكية الجديدة عبر موقع تويتر.

وقالت صحيفة “واشنطن بوست” في ما يخص جينا هاسبل انها جاسوسة ذات خبرة لا تقل عن 30 عاماً في خدمة العلم الأمريكي.

ووفقاً للصحيفة انضمت جينا هاسبل إلى السي آي إيه عام 1985 وكانت المسؤولة عن العمليات غير القانونية للوكالة ومتورطة في إدارة سجون سرية كان يتم تعذيب المعتقلين فيها بعد أحداث 11 سبتمبر.

وتابعت واشنطن بوست  إن هاسبل كانت مديرة سجن سري في تايلندا أين كان السجناء “يتعرضون للتعذيب عبر الإغراق في الماء وغيرها من الممارسات السيئة”.

واكدت الصحيفة أن جينا هاسبل متورطة أيضاً في إتلاف أشرطة فيديو سنة 2005 تحتوي على أدلة على استخدام تقنيات التعذيب تلك في جلسات “التحقيق المشدّد” على العديد من المعتقلين في تايلندا.

وكانت  جينا هاسبل في صورة شهيرة كانت قد قامت بها في سجن أبو غريب بالعراق مع جثة عراقي قامت بتعذيبه وإحراقه بالكهرباء سنة 2007 .

وقد أثار تعيين هاسبل نائبة لمدير السي آي إيه موجة من الانتقاد حيث اكد السيناتوران الديمقراطيان رون ويدن ومارتن هينريش أن “مسيرتها لا تؤهلها لهذا المنصب”!، في حين اكد مايك بومبيو مدير الوكالة سابقا ووزير الخارجية الجديد : “إن جينا جاسوسة مثالية ووطنية مخلصة تملك أكثر من 30 عاما من الخبرة في الوكالة وانها أيضا قيادية محنكة تملك قابلية ممتازة للقيام بالمهام ودفع من يحيطون بها”. 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING