الشارع المغاربي – أيام بعد اعلان التوصّل لاتفاق "ايجابي للغاية" : عمّال "ستيب" يحتجّون ويُغلقون الطريق
1000x300

أيام بعد اعلان التوصّل لاتفاق “ايجابي للغاية” : عمّال “ستيب” يحتجّون ويُغلقون الطريق

18 يناير، 2018

الشارع المغاربي: أغلق عمّال الشركة التونسية لصناعة الإطارات المطاطية “ستيب” الطريق الرابط بين منزل بورقيبة وتونس العاصمة (منطقة أم هاني) بعد ظهر اليوم الخميس 18 جانفي احتجاجا على ما اسموه بـعدم اتّضاح الرؤية بالنسبة للمصنع المذكور.

ووضع المحتجّون الحجارة وسط الطريق واشعلوا الاطارات المطاطية أمام السيارات ولم يسمحوا الا بمرور الحالات الطارئة فقط، وفق ما ذكرت اذاعة “اكسبراس”.

وكان الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي وصاحب الشركة التونسية للإطارات المطاطية “ستيب” عبد القادر الدريدي قد اعلنا التوصل يوم 14 جانفي إلى اتفاق وصفاه بـالـ”إيجابي للغاية” قالا انه سيتمّ إمضاؤه هذا الأسبوع لإنهاء أزمة المؤسسة المذكورة.

وحسب ما ذكرت الصفحة الرسمية للاتحاد العام التونسي للشغل فإن الاتفاق المزمع توقيعه سيُمكّن من المحافظة على كافّة حقوق العاملين بالمؤسسة.

يُذكر أنّ “ستيب” تعيش منذ حوالي سنة على وقع أزمة بسبب ما اعتبرته النقابة الأساسية “تراجع الإدارة العامة عن الاتفاقيات السابقة وتنكرها لما جاء في محضر اتفاق يوم 20 نوفمبر الماضي والذي تم بمقتضاه الاتفاق على إعادة فتح المصنع وصرف كل مستحقات العمّال”.

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING