الشارع المغاربي – الكاف: اتّهام الولاية بالتقصير ومقاضاة الوالي
1000x300

الكاف: اتّهام الولاية بالتقصير ومقاضاة الوالي

11 يونيو، 2018

الشارع المغاربي – منى الحرزي : كشف بلال بربوش، أحد موظّفي ولاية الكاف الذين تمّ الاعتداء عليهم منذ أيام بمقر عملهم، أنّه رفع قضية على الوالي والإدارة.

وعاد بربوش في تصريح لـ”الشارع المغاربي” اليوم الإثنين 11 جوان 2018 إلى أطور الحادثة قائلا: “المُشكل بدأ بصفحة فايسبوكية تروّج لوجود علاقة بين الوالي و“السكريتيرة”.. وقد اتُّهِمت وزميليّ بالوقوف وراء هذه الصفحة”، مضيفا “لا ناقة لنا ولا جمل في هذه القضية ومستعدّون للمثول أمام القضاء”.

وأكّد أن أشقاء الكاتبة اعتدوا عليه وزميليه بالضرب داخل مقرّ الولاية قبل أن يتمّ إيقافهم، مشيرا إلى أنّه تقدّم بقضيّة ضدّهم.

واتّهم الولاية بالتقصير وعدم إنصاف موظّفيها، مفسّرا بقوله “الإدارة لم تقاض المعتدين رغم أن الاعتداء حصل داخل حرمها.. والوالي رفض الاستماع إلينا”.

وأضاف “والي الكاف منور الورتاني أمر بقطع كاميراوات المراقبة يوما قبل الحادثة وذلك يطرح عديد التساؤلات.. هناك احتمال أن تكون تصفية حسابات سياسية فهو من شق رئيس الحكومة يوسف الشاهد وأنا من شق حافظ قائد السبسي”.

ولفت إلى أن موظفي الولاية نظّموا اليوم وقفة احتجاجية تلتها جلسة تفاوضية بحضور أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بالكاف والكاتب العام للولاية ومعتمد الجهة والأطراف المتضرّرة.

يذكر أن مكتب النقابة الأساسية لموظّفي وأعوان ولاية الكاف كان قد أدان تعرّض زملائهم عماد الجلاصي وبلال بربوش وثامر العطلاوي للاعتداء بالعنف الشديد من قبل مواطنين وذلك بمقرّ الولاية يوم الجمعة 8 جوان الجاري.

وحمّلت النقابة في بيان صادر عنها مسؤولية الاعتداء للسلطة الجهوية وعلى رأسها والي الكاف، مُطالبة باتخاذ ما يلزم من إجراءات إدارية وقانونية لردع المعتدين وتمكين المعتدى عليهم من حقوقهم وردّ اعتبارهم.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING