الشارع المغاربي – دفع تسوية مالية: تبرئة ناصر الخليفي من تهم فساد
Peugeot 3008

دفع تسوية مالية: تبرئة ناصر الخليفي من تهم فساد

قسم الرياضة

30 أكتوبر، 2020

الشارع المغاربي: قضى القضاء السويسري اليوم الجمعة 30 أكتوبر 2020 بتبرئة ناصر الخليفي رئيس باريس سان جيرمان من تهمة سوء الإدارة الجنائية المشددة كجزء من محاكمته في تهم فساد تورط فيها الأمين العام السابق للاتحاد الدولي (الفيفا) جيروم فالكه، الذي أدين بتزوير وثائق تتعلق بحقوق البث التلفزيوني الإيطالي واليوناني.

وقالت صحيفة ”الإندبندينت“ البريطانية إن مكتب المدعي العام في سويسرا كان قد وجه اتهامات إلى فالكه والخليفي رئيس مجموعة بي إن سبورت الإعلامية ومقرها قطر تتعلق بمنح حقوق بث مباريات عدد من البطولات، منها كأس العالم وكأس القارات.

وانتهت المحاكمة التي استمرت 10 أيام اليوم الجمعة مع حكم على فالكه بالسجن 120 يوما مع وقف التنفيذ، بينما أسقط الفيفا تهمة فساد إضافية ضد الخليفي قبل المحاكمة بعد أن وافق رئيس باريس سان جيرمان على دفع تسوية مالية.

وقال الخليفي في بيان صدر عقب النطق بالحكم: ”بعد حملة متواصلة دامت 4 سنوات ضدي وتجاهلت الحقائق الأساسية والقانون في كل منعطف، لقد برّأت اسمي بشكل كامل وتام، حكم اليوم هو تبرير كامل، إنه يعيد إيماني بسيادة القانون وبإجراءات التقاضي السليمة، بعد 4 سنوات من الادعاءات التي لا أساس لها، والتهم الوهمية والتشهير المستمر بسمعتي، والتي ثبت أنها جميعا لا أساس لها من الصحة تماما”.

وأعلنت المحكمة الجنائية الفيدرالية السويسرية في بيلينزونا، التي عقدت جلسات استماع لمدة 10 أيام في سبتمبر الماضي، الحكم على الرجلين، إلى جانب رجل الأعمال اليوناني دينوس ديريس.

وكان ممثلو الادعاء قد طالبوا بسجن فالكي لمدة 3 سنوات، و28 شهرا على الخليفي، و30 شهرا على ديريس مع تعليق جزئي في جميع القضايا الثلاث.

وهذا أول حكم يصدر في سويسرا، مقر معظم المنظمات الرياضية الدولية، في نحو 20 قضية في السنوات الخمس الماضية تتعلق بالفيفا، حيث سُجن اثنان من قادة كرة القدم السابقين في قارة أمريكا اللاتينية في الولايات المتحدة وليس في سويسرا.

 

 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING