الشارع المغاربي – مستشار بايدن : أسوأ ما في وباء كورونا لم يحدث بعد

مستشار بايدن : أسوأ ما في وباء كورونا لم يحدث بعد

قسم الأخبار

31 ديسمبر، 2020

الشارع المغاربي-وكالات: أكّدت جامعة “جونز هوبكنز” الامريكية أن الولايات المتحدّة سجّلت رقم قياسي يومي جديد للوفيات جراء الاصابة بفيروس كورونا فاق الـ3900 وفاة ، مبرزة أنّ كبير خبراء الأمراض المعدية في البلاد حذّر من أن أسوأ ما في الوباء لم يحدث بعد.

واشار التعداد الى ان وفاة أكثر من 3900 شخص يوم أمس الأربعاء في الولايات المتحدة يُعدّ حصيلة غير مسبوقة منذ بداية الجائحة. وقد أعلنت الجامعة وفاة 3927 شخصا بسبب كورونا في الـ24 ساعة الماضية قبل الساعة 8,30 مساء (01,30 ت غ الخميس) في الولايات المتحدة، البلد الأكثر تضررا في العالم من الوباء، والى انه تم تسجيل 189671 إصابة جديدة.

 وبينت بأنّه بهذا تكون حصيلة الإصابات الجملية في الولايات المتحدة قد بلغت 19715899 والوفيات 341845 منذ بدء انتشار الفيروس.

وكان كبير خبراء الأمراض المعدية الأمريكيين أنطوني فاوتشي قد حذر من أن أسوأ ما في وباء كوفيد-19 ربما لم يحدث بعد، متوثعا ارتفاع الوفيات بمعدلات مقلقة خلال أشهر الشتاء وبعد التجمعات في الأعياد والعطلات.

 وقال الخبير الذي عينه الرئيس المنتخب جو بايدن مستشارا حول وباء كوفيد-19 بعد أن كان عضوا في خلية الأزمة التي شكلها دونالد ترامب “أشارك الرئيس المنتخب بايدن قلقه من أن الأمر قد يزداد سوءا في الأسابيع المقبلة”.

وبدأت البلاد حملة تلقيح ضد كوفيد-19 تلقى خلالها الجرعات الأولى نحو 2,8 مليون شخص، لكن هذا الرقم لا يزال متأخرا عن الـ20 مليون شخص الذين تعهد الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب بأن تشملهم الحملة مع نهاية العام.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING