الشارع المغاربي – مهدي مبروك: اللجنة العلمية أوصت بمنع احتفالات رأس السنة وتمديد حظر الجولان 3 أسابيع اخرى
1000x300

مهدي مبروك: اللجنة العلمية أوصت بمنع احتفالات رأس السنة وتمديد حظر الجولان 3 أسابيع اخرى

قسم الأخبار

22 ديسمبر، 2020

الشارع المغاربي: كشف عضو اللجنة العلمية لمواجهة ” كورونا” مهدي مبروك اليوم الثلاثاء 22 ديسمبر 2020 ان من اهم التوصيات التي رفعتها اللجنة الى الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا التمديد في حظر التجول إلى غابة منتصف شهر جانفي المقبل مذكرا بأن الاجتماع عقد اثر الاعلان عن مع ظهور سلالة جديدة من الفيروس في بريطانيا سريعة الانتشار وبالتزامن مع احتفالات رأس السنة الميلادية.

وقال مبروك في مداخلة له اليوم ببرنامج “أحلى صباح” على اذاعة “موزاييك أف أم”: ” اللجنة العلمية لا تقرر وانما انتهت اثر الاجتماع الطارئ الذي عقد يوم أمس الى جملة من التوصيات وتوصلت اللجنة بعد دراسة الحالة الوبائية على المستوى الوطني والدولي وخصوصا بعد دراسة مستجدات الوضع الوبائي في بريطانيا وما يمكن حول طفرات جينية لهذا الفيروس…لـ4 توصيات”.

وأوضح ” تتمثل الاولى في مواصلة حظر الجولان حتى منتصف شهر جانفي اي من الآن الى حدود 3 أسابيع والتوصية الثانية تتعلق بالتطبيق الصارم لكل البروتوكولات القطاعية بعد ان لاحظنا نوعا من التراخي والتوصية الثالثة تتمثل في منع الجولان بين كافّة الولايات والتشديد في هذه الاجراءات مع اقتراب عطلة الشتاء وعطلة نهاية السنة الميلادية والتوصية الرابعة تتمثل في منع كل التجمعات والحفلات الخاصة والعامة وابرها احتفالات رأس السنة الميلادية”.

وأضاف “هذه التوصيات هي علمية ولا خلفية لها غير المؤشرات ودراسة الوضع الوبائي “.

يُشار الى أنّه من المنتظر أن تعلن الحكومة قريبا عن مجموعة من القرارات الجديدة في اطار مجابهة كوفيد-19.

وكانت وزارة الصحّة قد أعلنت يوم أمس في بلاغ صادر عنها أنّ اللّجنة العلميّة رفعت توصياتها إلى الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا في إطار المتابعة المستمرّة لتطوّر جائحة كوفيد-19 على المستوى العالمي والوطني، مبرزة أنّ اللّجنة العلميّة القارّة لمكافحة فيروس كورونا المستجد عقدت يوم أمس اجتماعا طارئا بإشراف وزير الصحّة الدكتور فوزي مهدي.

وأضافت أنّه “بعد تدارس المعطيات الوبائيّة المقدّمة من المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدّة والتي قالت انها تبيّن استمرار انتشار الفيروس بطريقة نشطة إلى جانب ظهور سلالة فيروس كورونا جديدة أكثر عدوى انتشرت في بريطانيا وفي بعض الدول الأخرى ، رفعت اللجنة مقترحاتها وتوصياتها المنبثقة عن المعطيات العلميّة إلى الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا. هذا، وتذكّر اللجنة العلميّة كافّة الأطراف بضرورة احترام الإجراءات الوقائيّة وبمسؤوليتهم الفردية والجماعية في مجابهة انتشار هذا الوباء”.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING