الشارع المغاربي – الحامدي: التشكيك في شهائدي تشكيك في مصداقية المؤسسة العسكرية وأدعو الطبوبي وحاشيته لعدم اللعب بهيبة الدولة
Kuv 100 Banner

الحامدي: التشكيك في شهائدي تشكيك في مصداقية المؤسسة العسكرية وأدعو الطبوبي وحاشيته لعدم اللعب بهيبة الدولة

قسم الأخبار

23 فبراير، 2021

الشارع المغاربي: اعتبرت ر.م.ع الخطوط التونسية المقالة الفة الحامدي اليوم الثلاثاء 23 فيفري 2021 ان مطالبة من أسمتهم بـ”حاشية نور الدين الطبوبي” بفتح تحقيق في شهائدها العلمية تشكيك في مصداقية المؤسسة العسكرية وخياراتها مشيرة الى ان الدولة تحققت من شهائدها عندما عملت كأستاذة في مدرسة الأركان سنتي 2015 و2016 داعية “الطبوبي وحاشيته للتريّث وعدم اللعب بهيبة الدولة” .

وكتبت الحامدي في تدوينة نشرتها بصفحتها الرسمية على موقع “فايسبوك” :”في اطار مطالبة حاشية السيد نور الدين الطبوبي فتح تحقيق في شهائدي العلمية، اودّ توضيح الآتي: اوّلا اذنت وبتاريخ 27 جانفي 2021 لمدير التحقيق داخل الخطوط التونسية بفتح 6 ملفات ومنها ملف امكانية وجود تزوير لشهائد الباكالوريا داخل الخطوط التونسية في احتمال وجود طرق انتداب غير قانوني وهذا موثّق وموجود في ارشيف الخطوط التونسية”.

وأضافت” ثانيا تحققت الدولة التونسية منذ ان قمت بالعمل داخل المؤسسة العسكرية من الشهائد العلمية التي تحصلت عليها وذلك في اطار عملي كاستاذة في مدرسة الأركان سنتي 2015 و 2016 وقبل محاضرتي في المدرسة الحربية (2020) ومعهد الدفاع الاعلى (2016) والاكاديمية البحرية (2021) والتشكيك في الشهائد العلمية في هذا الاطار هو ايضا تشكيك في مصداقية المؤسسة العسكرية وخياراتها”.

وتابعت” لذا اطلب من السيد نور الدين الطبوبي وحاشيته التريّث في علاقة بهذا الموضوع وعدم اللعب بهيبة الدولة في اطار فقدان الأعصاب.ثالثا وفي اطار الشفافية اود ان اذكر انه لا وجود لمعطى اسهل من التثبت في الشهائد العلمية والاعلام الشريف له ان يقوم بذلك عن طريق الاتصال مباشرة بالمدرسة المركزية بليل او بجامعة تكساس في اوستن”.

وختمت الحامدي تدوينتها “وفي هذا الاطار، لي ان اذكر ان ابواب النجاح في الخارج فتحتها لي الدولة التونسية والمجتمع التونسي وعائلتي المتواضعة الذين استثمروا ولعقود في التعليم كركيزة لبناء تونس وفي بناء مصعد اجتماعي قائم على العلم والمعرفة ولا يزال الآباء والامهات التونسيون يناضلون من اجل تعليم ابنائهم وانقاذهم من الرداءة التي انقضّت على بلدنا”.

يشار الى ان سامي الطاهري الناطق الرسمي باسم الاتحاد العام التونسي للشغل كان قد ردّ يوم أمس الاثنين على اعتبار الحامدي أمين عام الاتحاد نور الدين الطبوبي “الرجل غير المناسب في المكان المناسب” مؤكدا أنّ تصرفها “لا يعكس قدرة على التسيير والادارة وأنّ المنظّمة الشغيلة تُطالب بفتح تحقيق في صحّة شهائدها وتجربتها .


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING