الشارع المغاربي – الناطق باسم اعتصام الكامور: إذا لم يأت المشيشي والوفد الحكومي قبل يوم 20 جانفي سنعيد غلق "الفانا"
Peugeot 3008

الناطق باسم اعتصام الكامور: إذا لم يأت المشيشي والوفد الحكومي قبل يوم 20 جانفي سنعيد غلق “الفانا”

قسم الأخبار

8 يناير، 2021

الشارع المغاربي: هدّد طارق الحدّاد الناطق الرسمي باسم تنسيقية اعتصام الكامور اليوم الجمعة 8 جانفي 2021 بإعادة غلق الفانا ونصب الخيام مجددا في صورة عدم تحوّل رئيس الحكومة هشام المشيشي والوفد الحكومي الى ولاية تطاوين قبل يوم 20 جانفي الجاري وتفعيل بنود الاتفاق الممضى بين الطرفين.

وقال الحداد في فيديو نشرته التنسيقية بصفحتها على موقع “فايسبوك” :”رسالة موجهة الى رئيس الحكومة هشام المشيشي ورئيس الوفد الحكومي المنصف عاشور …وقّعنا الاتفاق يوم 8 نوفمير 2020 اي قبل شهرين من الان ..شهران مرا ولم نحتّج ولم نوقف الانتاج وحرصنا على ان تستأنف المؤسسات بالجهة نشاطها وقلنا كفانا اعتصامات واحتجاجات ..انتظرنا تفعيل الاتفاق الممضى”.

وأضاف”بكل أدب وتربية سيد رئيس الحكومة …رئيس الوفد الحكومي هذه الرسالة موجهة اليكما …اتفاق تشغيل 1000 شخص بشركة البستنة لم نر منه شيئا …كذلك اتفاق تشغيل 215 شخصا بالشركات البرترولية لم يُفعّل الى حد اليوم ..لم نر الى الان اتفاق تمكين شباب الجهة من 1000 قرض ..أين مبلغ الـ 80 مليارا المتفق عليها ؟ كنا في اجتماع مع معتمد الجهة في غياب كلي لنواب الجهة ..نواب الجهة “يضربو في الباكو وخايفين على علاقاتهم ” يبدو ان ملف الكامور لا يعنيهم ..نحن شباب الجهة سنتكلم نيابة عنكم ..على الوفد الحكومي القدوم الى الجهة قبل يوم 20 جانفي الجاري لحل مشاكلها”.

وتابع الحدّاد “بعد امضاء الاتفاق حرّضت الحكومة اعلامها المأجور لتشويه شباب الجهة واردتم اخراجهم في صورة العصابة..الجهة لم تحصل منكم على شيء ..اذا لم يأت الوفد الحكومي ورئيس الحكومة هشام المشيشي قبل يوم 20 جانفي وإذا لم يتم تفعيل الاتفاق الممضى سنعود الى نقطة الصفر وسنعيد اغلاق الفانا ونصب الخيام وحينها لن يلومنا أحد ..نحن ننتظركم والا فإن لولاية تطاوين عنوان ومبدأ واحد وهو “الرخّ لا” .


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING