الشارع المغاربي – هيئة السجون والإصلاح تُكذّب السيد الفرجاني وتُلوّح بتتبُّعات
Banner Sotudis

هيئة السجون والإصلاح تُكذّب السيد الفرجاني وتُلوّح بتتبُّعات

قسم الأخبار

11 يناير، 2021

الشارع المغاربي: كذبّت الهيئة العامة للسجون والإصلاح اليوم الاثنين 11 جانفي 2021 ضمنيا النائب عن حركة النهضة السيد الفرجاني نافية ما يُتداول بمواقع التواصل الاجتماعي حول النيل من معنويات رئيس حزب قلب تونس الموقوف نبيل القروي بالوحدة السجنية مؤكدة أنّه” تتم معاملة كافة المودعين بلا تمييز” ملوّحة بأنها “لن تتوانى في الدفاع عن السلك وإثارة التتبعات المستوجبة في الغرض”.

واضافت الهيئة في بلاغ صادر عنها نشرته بصفحتها على موقع “فايسبوك” ان القروي يتلقى زيارة المحامين المكلفين بالدفاع عنه بصفة دورية وانه لم يتقدم بأية شكاية بشأن ظروف إيداعه لافتة الى انه يتمتع على غرار بقية المودعين بجميع الحقوق المكفولة بالقانون .

وشددت الهيئة على انها تعمل في كنف إحترام القانون دون سواه وعلى انها تخضع إلى زيارات هيئات الرصد والرقابة داعية إلى “عدم الزج بها في تجاذبات سياسية من شأنها التأثير سلبا على السير العادي للعمل” .

وكان النائب عن حركة النهضة سيد الفرجاني قد دعا اليوم الاثنين وزير العدل محمد بوستة لـ”عدم التشفي والنيل من معنويات رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي الموقوف وضرب صحته باستعمال البرد القارس واشياء اخرى”.

وتوجه الفرجاني في تدوينة نشرها على صفحته بموقع فايسبوك بنداء قال انه بعيد عن التسييس الى “النواب المناصرين لحقوق الانسان والعدالة للمطالبة باداء زيارة رقابة للسجن ولنبيل القروي بالتنسيق مع محاميه”.

واعتبرالنائب ان “في قضية نبيل القروي مؤاخذات كثيرة جدا” وانه من غير المعقول استعمال البرد القارس واشياء اخرى لضرب معنوياته وصحته.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING