الشارع المغاربي – "أولياء غاضبون" يتّهمون 4 أطراف بـ"جرّ الجميع إلى الهاوية"
1000x300

“أولياء غاضبون” يتّهمون 4 أطراف بـ”جرّ الجميع إلى الهاوية”

23 أبريل، 2018

 

الشارع المغاربي : أعلنت مجموعة “أولياء غاضبون” عن اعتزامها “انتهاج كافّة أشكال الاحتجاج السلمية والقانونية لحماية مصالح ومستقبل أبنائها التلاميذ”، داعية جميع الأولياء إلى “توحيد صفوفهم والوقوف وقفة حازمة لمستقبل أبنائهم ولعب دورهم الأساسي والتاريخي في ظرف قد يعصف بمستقبل التعليم العمومي”.

وأوضحت المجموعة في بيان نُشر على صفحة “كُلّنا ضدّ السنة البيضاء” بموقع “فايسبوك” أنّها اتخذت هذه الخطوة بعد “انسداد أفق الحوار بين وزارة التربية ونقابة التعليم الثانوي واعتماد كلّ طرف منهما منهج التصعيد في المواقف والمحاصرة وتركيع الطرف الآخر دون مراعاة مصلحة التلاميذ وأوليائهم”.

وحمّلت كلاّ من وزارة التربية ونقابة التعليم الثانوي ورئاسة الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل مسؤولية “تعميق الأزمة وجرّ الجميع إلى الهاوية والمجهول”، معربة عن تخوّفها ممّا أسمته بـ”التصعيد المستفزّ من بعض قيادات نقابة الثانوي”.

واستنكرت ما اعتبرته “موقفا سلبيا للفاعلين السياسيين إزاء أزمة التعليم الثانوي”، مؤكّدة رفضها المطلق “استعمال التلاميذ كدروع بشرية والمراهنة بمستقبلهم وإقحامهم في صراعات اجتماعية وسياسية”.

واعتبرت حجب الأعداد وتعليق الدروس إلى أجل غير مسمى “خرقا للقانون وتعطيلا لمرفق عام”.

وللإشارة فإنّ “أولياء غاضبون” مثلما عرّفهم البيان هم “مجموعة أولياء مستقلّين يتحرّكون بعيدا عن كلّ التجاذبات السياسية همُّهم الوحيد ضمان حقّ أبنائهم في تعليم عمومي ديمقراطي دون ترك مصير أبنائهم للمجهول ولصراعات ثنائية لا تحتكم لقواعد التفاوض”.


 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING